مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

وذكر هؤلاء أن العطلات وإجازة الصيف وسفر معظم الأفراد من مواطنين ومقيمين إلى خارج الدوحة بالإضافة إلى غياب المناسبات والمؤتمرات والأعمال أسهمت جميعها بتقليص معدلات إشغال الغرف الفندقية.
وبين المديرون أن هذا التراجع هو نتيجة طبيعية تسجلها الفنادق في فصل الصيف مع ارتفاع درجات الحرارة، آملين بأن تساهم الفعاليات التي تطلقها وتنظمها الهيئة العامة للسياحة في تعويض الخسائر التي يسببها الركود الصيفي والتي قد تسهم في جذب مواطني دول مجلس التعاون الخليجي إلى منشآت الضيافة القطرية التي قامت بدورها بإطلاق عروض الصيف التي تشمل خصومات وفعاليات وباقات جاذبة للإقامة فيها.
ركود
أكد مدير عام فندق فريزر سويتس مصطفى الحنيني أن كل فنادق الدوحة تعاني من الركود الصيفي ومن التراجع الذي يخلفه في نسب ومعدلات إشغال الغرف والمطاعم والذي لا يقل عن %15، عن الفترات الماضية، مبينا أن فصل الصيف يشهد سنويا هدوءا نسبيا نتيجة ارتفاع درجات الحرارة وسفر الأفراد إلى الخارج لافتا إلى أن العروض التي يطلقها الفندق إلى جانب الجهود الكبيرة والفعاليات الهامة التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة، والتي يشارك الفندق فيها مثل مهرجان صيف قطر 2016 من شأنها أن تقلل من آثار هذا الركود وتعوض بعض الخسائر.
عروض
من جهته ذكر مدير منطقة الشرق الأوسط في فنادق ومنتجعات ستاروود طارق درباس أن الركود الصيفي الذي تخلقه درجات الحرارة ومغادرة الأفراد للدوحة يتسبب في تراجع الإشغال في فنادق الدوحة بنسبة تصل إلى %15.
مبينا أن هذا الوضع يتكرر سنويا ويتم التعامل معه من خلال إطلاق العروض والتخفيضات التي من شأنها سد بعض الخسائر التي يتكبدها الفندق والتي تجذب من يزورون الدولة في فصل الصيف وبين درباس أن ما تقوم به الهيئة العامة للسياحة من فعاليات في فصل الصيف ومن ضمنها مهرجان صيف قطر 2016 يسهم في تنشيط السوق وخلق حركة مقبولة في الفنادق.
تراجع
بدوره أكد مدير المبيعات والتسويق في فندق ورويك الدوحة زيد تلحمي أن الفندق كغيره من الفنادق يعاني من تراجع نسب الإشغال في فصل الصيف لافتا إلى أن هذا التراجع يصل إلى %15 تقريبا وذلك نتيجة لسفر الأفراد إلى الخارج، ولفت تلحمي إلى أن دور الضيافة تعمل في مثل هذا الوقت من السنة بتكثيف عروضها وتجديدها دوريا لجذب أكبر عدد من الزوار لتعوض التراجع الحاصل، حيث تعمد إلى إطلاق الخصومات على أسعار الغرف والمطاعم، كما أنها تشارك في الفعاليات التي تنظمها الهيئة العامة للسياحة مثل مهرجان صيف قطر 2016 الذي من شأنه أن يخلق حركة جيدة للمنشآت الفندقية في قطر.
مهرجان
وتقوم الهيئة العامة للسياحة سنويا بالإعلان عن انطلاق فعاليات «مهرجان صيف قطر» الذي يستمتع به المواطنون والمقيمون وزوار دولة قطر من خلال العديد من النشاطات والعروض الترفيهية المختلفة التي تستمر لمدة تقارب الشهرين وتقام في أكثر من منطقة داخل الدولة، حيث سيجد الأفراد من جميع الأعمار ما يناسبهم من المغامرات والنشاطات الثقافية والترفيهية.
ويهدف مهرجان صيف قطر إلى تشجيع السياحة العائلية وجعل قطر وجهة سياحية عائلية بامتياز. وتقوم الهيئة العامة للسياحة بهذا الدور الترويجي بالشراكة مع العديد من المؤسسات المحلية والعالمية لتسويق المنتجات السياحية للجمهور المحلي والعالمي بشكل يجعل من دولة قطر الوجهة المفضلة للسياحة لدى العائلات.

نشر رد