مجلة بزنس كلاس
صحة

بهدف مواكبة أفضل المعايير العالمية، وضمان كفاءة الممارسين الصحيين وحفاظا على سلامة المرضى، أعلن المجلس القطري للتخصصات الصحية عن فرض امتحان تأهيلي على مهن: تقني مختبرات، تقني أشعة، تقني أشعة صوتية، مسعف، ومسعف الرعاية الحرجة، كإحدى متطلبات البدء في التسجيل والترخيص لممارسة المهن الصحية في دولة قطر.

وبينت مصادر مطلعة أن الامتحان الجديد يتضمن 100 سؤال من فئة الاختيار من المتعدد وأن مدة الامتحان تصل إلى ساعتين ونصف، مشيرة إلى أن النسبة المطلوبة من هذه المهن للنجاح في الامتحان التأهيلي تصل الى 50%.

وذكرت المصادر أن المجلس قرر إضافة هذه الامتحانات وزيادة عدد الأسئلة وكذلك مدة الامتحانات في بعض التخصصات لمواكبة أفضل المعايير العالمية، وبهدف ضمان كفاءة الممارسين الصحيين وحفاظا على سلامة المرضى.

ولفتت المصادر الى أن امتحان كل من: الطبيب العام، طبيب الأسنان العام، الصيدلي، يتضمن 100 سؤال اختيار من متعدد وأن مدة الامتحان تصل إلى ساعتين ونصف، منوهة بأن النسبة المطلوبة من تلك التخصصات للنجاح في الاختبار تصل الى 60%.

وأشارت المصادر  إلى أن مهن مثل: ممرض عام مسجل، قبالة قانونية مسجلة، فني أشعة، أخصائي العلاج الطبيعي، والمسعف الأساسي، مساعد طبيب الأسنان، فني صحة الفم والأسنان، فني معمل أسنان، يتطلب منهم الحصول على نسبة 50% للنجاح في الامتحان التأهيلي.

نشر رد