مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

أعلنت الشركة المتحدة للتنمية، عن نتائجها المالية للنصف الأول من العام 2016، حيث بلغت أرباح الشركة الصافية خلال النصف الأول من العام الحالي 353 مليون ريال، كما بلغ الربح العائد للمساهمين في الشركة 332 مليون ريال، ووصل العائد على السهم إلى 0.94 ريال للنصف الأول من عام 2016.

وقال السيد تركي محمد الخاطر، رئيس مجلس إدارة “المتحدة للتنمية”، وفقا لبيان صادر عن الشركة اليوم، إن تحقيق نتائج ربحية نصفية متوازنة بالرغم من التقلبات الاقتصادية في الفترة الراهنة، يأتي انعكاساً لبنية أعمال الشركة الأساسية، كما يعود الفضل فيه إلى التزامها بتنفيذ استراتيجية هادفة إلى التركيز على نشاطاتها الرئيسية مع تطبيق إدارة المخاطر.

وأضاف أنه “استشرافاً للمستقبل، فإن المتحدة للتنمية ستواصل العمل على تحقيق ايرادات مستمرة والمثابرة على الاستثمار في منتجات تلبي احتياجات السوق وتقدم الأفضل للعملاء والمستثمرين. كما ستواصل في الوقت ذاته العمل للحصول على فرص نمو استراتيجية، والبقاء جاهزة للتعامل مع أي تحديات خارجية”.

من جانبه، ذكر السيد إبراهيم جاسم العثمان، الرئيس التنفيذي للشركة أن النتائج التي تم تحقيقها خلال النصف الأول من العام الحالي، كانت أعلى من تلك المرتقبة وهي دلالة على انتهاجنا لاستراتيجية صائبة، مبينا أن الفترة الماضية شهدت تواصلا مع مطورين عقاريين استراتيجيين، بغية متابعة اهتمامهم في الاستثمار في الفرص العديدة المتاحة في جزيرة اللؤلؤة-قطر، الأمر الذي أسفر عن توقيع اتفاقيات هامة منها بيع قطعة أرض لبناء برج سكني في منطقة “فيفا بحرية”، وبيع عدة أراضي سكنية في منطقة “فلل جياردينو” بالإضافة إلى توقيع مذكرة تفاهم لبيع أحد برجيّ “أبراج كارتييه” (رقم 2)، مما يعزز أرباح الشركة في المستقبل.

وأضاف العثمان: “في الوقت نفسه، قد سعينا إلى الحفاظ على إيراداتنا المستمرة، حيث سجلت الشركة زيادة في حجم الوحدات السكنية المؤجرة في النصف الأول من عام 2016 بنسبة4 بالمائة مقارنة مع نفس الفترة في عام 2015، وكذلك حجم عقارات التجزئة المؤجرة في النصف الأول من العام 2016 والتي ارتفعت بنسبة 39 بالمائة مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.”

يشار إلى أن الشركة المتحدة للتنمية كانت قد تأسست في عام 1999، وتم إدراجها في بورصة قطر في يونيو 2003. وتملك الشركة العديد من الشركات المنضوية تحت مظلتها تشمل: الشركة المتحدة للأزياء، وشركة تنمية الضيافة، ورونوتيكا الشرق الأوسط، وشركة مدينا إنوفا، والشركة المتحدة لحلول التكنولوجيا، وشركة المتحدة لإدارة المرافق، وشركة ملاك اللؤلؤة، إضافة إلى مجموعة أخرى من الشركات التابعة.

وتشمل نشاطات الشركة المتحدة للتنمية عدداً من القطاعات الاستثمارية الحيوية، تشمل البنية التحتية والمرافق وقطاع الطاقة وإدارة العقارات، ومشاريع التنمية العمرانية والأعمال التجارية ذات الصلة بالبيئة، والضيافة والترفيه والأزياء، وتكنولوجيا المعلومات، وخدمات إدارة المرافق المتخصصة وعدد من القطاعات الأخرى.

نشر رد