مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

أطلقت جوجل إحصائياتها الشهرية لنسبة انتشار نسخ أندرويد المختلفة ضمن الهواتف والحواسب اللوحية العاملة بنظام التشغيل حول العالم.

وقد أظهرت الأرقام الجديدة بأن 7.5 بالمئة فقط من أجهزة أندرويد تعمل حاليًا بنسخته الأخيرة أندرويد 6.0 – مارشميلو، وذلك بعد حوالي السبعة أشهر من الإصدار الرسمي.

أما نسخة أندرويد الأكثر الانتشارًا فهي أندرويد 5.0 (لوليبوب) بنسبة 35.6 بالمئة، تليها أندرويد 4.4 (كيت كات) بنسبة 32.5 بالمئة، ثم (جيلي بين) بنسبة 20.1 بالمئة.

هذه الأرقام الشهرية تذكرنا كالعادة بمشكلة تأخر وصول التحديثات إلى أندرويد، وهي من مسؤولية الشركات المنتجة للهواتف التي تتأخر في تحديث هواتفها لأسباب عدة من أبرزها رغبتها في التركيز على هواتفها الحديثة وإهمال مستخدمي الهواتف الأقدم.

نشر رد