مجلة بزنس كلاس
صحة

 

على مدى سنوات طويلة، ارتبط اللافندر بخصائصه التي تساعدك على النوم جيداً، وبكونه من المكونات الشائعة في الكثير من مستحضرات التجميل. ومع ذلك، فإن اللافندر الذي يتميز بخصائصه المطهرة والمضادة للجراثيم، له العديد من الفوائد الأخرى مثل:

لمن يعانون من الالتهابات الفطرية، يمكنهم وضع زيت اللافندر على المناطق المصابة. إذ أن خصائصه العلاجية تعمل على تهدئة هذه المناطق، وتمنحك شعوراً بالراحة.

يعتبر زيت اللافندر فعالاً في علاج الجروح الجلدية الصغيرة، كما يساعد على شفائها بشكل أسرع.

الاستخدام المنتظم والمستمر لمنتجات العناية بالشعر التي تحتوي على اللافندر يساعد على نمو الشعر لدى من يعانون من تساقطه. ومن ناحية أخرى، فإنه يساعد على تقليل والحد من قشرة فروة الرأس.

لرائحة اللافندر تأثير مهديء على الأشخاص الذين يعانون من الشعور بالقلق والاكتئاب. كما يقال أنه يعمل على خفض مستوى ضغط الدم، ويساعد على استقرار معدل ضربات القلب.

للتخلص من الشعور بالانتفاخ، أضف القليل من اللافندر إلى طعامك.

يعتبر زيت اللافندر من الزيوت الفعالة في الحد من التهابات الجلد. كما يمكنك إضافة بضع قطرات منه في حوض الاستحمام لمساعدة جسمك على الاسترخاء.

إضافة القليل من اللافندر إلى وجباتك الغذائية ينعكس بإيجابية على حالتك الصحية. كما يمكنك إضافته إلى الشاي ليساعدك على الاسترخاء.
إذا كنت تعاني من صعوبة في النوم، ضع القليل من اللافندر أسفل وسادتك وسترى كيف سيساعدك على النوم بسهولة.

نشر رد