مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

كشفت الفحوص الأولية التي خضع لها المهاجم كريستيانو رونالدو بواسطة الجهاز الطبي للمنتخب البرتغالي عن تعرضه إلى التواء في الرباط الجانبي الداخلي من ركبته اليسرى.

وتعرض كريستيانو رونالدو لهذه الإصابة خلال مباراة الأمس ضد منتخب فرنسا في المباراة النهائية من كأس الأمم الأوروبية “يورو 2016” عندما حصل ديميتري باييت على الكرة منه.

وسقط نجم ريال مدريد على أرض الملعب بعد شعوره بآلام كبيرة في الركبة ، قبل أن يخرج من الميدان من خلال نقالة والدموع تسيل من عينيه بسبب عدم القدرة على الاستمرار.

ويمكن أن تبعد هذه الإصابة اللاعب البرتغالي عن المباراة النهائية من كأس السوبر الأوروبية ضد إشبيلية ، والتي ستعقد في التاسع من شهر أغسطس في مدينة تروندهايم النرويجية.

وسيغيب كريستيانو رونالدو لمدة شهر واحد عن الملاعب بسبب الإصابة التي تعرض لها في الركبة ، في حين أن أمامه أربعة أسابيع من أجل التعافي من الإصابة واللحاق بمواجهة إشبيلية.

نشر رد