مجلة بزنس كلاس
سياحة

تركيا على رأس الهرم وأمريكا إلى ارتفاع ولندن محطة توزيع السياح

الحجوزات ديوان المسافرين ومرجع الباحث السياحي

ارتفاع في النسب وتحليق متوال للناقلة الوطنية وأعداد التذاكر شهادة إثبات

أغراض أخرى لكثافة السفر أهمها زيارة الأقارب

عبد اللطيف: 45% نسبة زيادة الحجوزات إلى الولايات المتحدة

صبري: تركيا سبقت أوروبا وارتفعت 30% عن العام السابق

الهيل: القطرية تربط الدوحة بالعالم والقطريون يفضلونها

 

بزنس كلاس – ميادة أبو خالد

لا يبدو السفر بدافع السياحة وحده سببا لكثافة سفر القطريين، فلدى أهالي قطر مجموعة من الأسباب الأخرى ربما كان أهمها زيارة الأقارب وخصوصاً من الطلبة الذين يدرسون في الولايات المتحدة وكذلك الأفكار الاستثمارية المتعددة التي ينفذها القطريون في أمريكا وأوروبا.

وقد سجلت اتجاهات سفر القطريين لهذا العام خلال الإجازة الصيفية ظاهرة لافتة خيث تعددت المحطات بين تركيا والولايات المتحدة الأميركية والدول الأوروبية (لندن وباريس وألمانيا) حيث أكد عدد من أصحاب شركات السفر والسياحة لـ “بزنس كلاس”، أن التقارير تشير إلى ارتفاع الإقبال للسفر إلى أميركا بنسبة 45% مقارنة بالعام السابق، فيما قدرت نسبة نمو الإقبال الى الدول الأوربية بـ 25% مقارنة مع العام الماضي فيما استحوذت تركيا على نسبة زيادة بحدود 30%، إضافة الى مجموعة من المحطات الأخرى مثل أستراليا وماليزيا وتايلاند.

وأوضحوا أن الطيران الذي يفضله القطريون هو الخطوط الجوية القطرية لأنه مباشر للمحطة التي يفضلها المسافر، إضافة للخدمة والراحة المميزة التي تقدمها الخطوط الجوية القطرية للمسافرين، عدا عن العروض التي لها أثر كبير في تنشيط حركة السياحة والتعريف بقطر كوجهة سياحية مميزة.

بريطانيا مفتاح أوروبا

وقد أكد عادل الهيل المدير العام لسفريات آسيا أن اتجاهات المسافرين هذا العام أظهرت استقرارا في اختيار القطريين لوجهاتهم المعتادة مثل لندن وألمانيا وباريس وأستراليا وماليزيا وتايلاند وتركيا. مبينا أن حجم نمو الطلب للسفر الى أوربا ازداد بنسبة 25% مقارنة بالعام السابق. موضحاً أن لندن هي محطة سياحية مركزية للسائح القطري، حيث تأتي ضمن برنامج سياحي، فعادة ما تكون بداية حجوزات المواطنين في لندن ومن هناك ينطلقون إلى محطات أخرى داخل القارة الأوروبية، ومن أهم هذه المحطات باريس وفيينا وغيرها من العواصم الأوروبية، لذلك نستطيع أن نضع لندن في المرتبة الأولى ثم باقي محطات أوروبا. وأيضا يرى الهيل أن تركيا تعد من المحطات التي حققت زيادة كبيرة في حجم الحجوزات هذا العام وتعتبر من المحطات المرغوبة لدى المسافر القطري.

وحول سؤالنا عن الطيران الذي يفضله القطريون؟ قال الهيل: الخطوط الجوية القطرية أصبحت تربط الدوحة بمعظم العواصم السياحية حول العالم. لذلك يفضلها القطريون فهي تتجه مباشرة الى المحطة التي يتوجه اليها المسافر القطري.

الصيف امتحان المسافرين

ويقول علي صبري المدير العام لسفريات ميلانو: إن هناك عددا من المدن نالت النصيب الأكبر لحجوزات السفر للقطريين لقضاء إجازة الصيف خارج البلاد، وجاء في مقدمتها تركيا حيث ازدادت نسبة الإقبال الى 30% مقارنة بالعام السابق، ثم الدول الأوربية التي ارتفعت نسبة الإقبال الى 15% مقارنة بالعام السابق، فهناك نمط تقليدي للمسافر القطري إلى هناك، حيث يفضل الجميع بداية أي برنامج سياحي بزيارة لندن أو باريس ولكن نستطيع أن نقول إن لندن تأتي في المركز الأول من حيث معدلات الإقبال حيث تحولت عاصمة المملكة المتحدة إلى محطة رئيسية للمسافر القطري خاصة مع تزايد الاستثمارات القطرية هناك، بالإضافة زيادة الطلب على تذاكر السفر الى أميركا والسبب في ذلك يعود لسهولة الحصول على تأشيرة السفر، وزيارة الأهالي القطريين لأبنائهم الذين يدرسون في أميركا مما زاد من إقبال القطريين على السفر إليها. ويوضح صبري أن سلوكيات المسافر القطري بدأت تتخذ بعدا أكثر نضجا في السفر حيث الرغبة في اكتشاف مواقع جديدة، فعلى سبيل المثال شهدت أستراليا إقبالا جيدا على السفر خلال فترة الصيف وهي من المحطات غير المعتادة للقطريين، كما اتجه بعض المسافرين لترتيب رحلات تتضمن أكثر من محطة سياحية وقد ساعد على ذلك الانتشار الواسع والسريع للخطوط الجوية القطرية التي يفضلها القطريون.

الأسر القطرية حول العالم

أما طارق عبداللطيف، الرئيس التنفيذي لسفريات ريجينسي فيرى أن أبرز الوجهات السياحية التي تتجلى من خلال حجوزات العملاء هذا الصيف هي الولايات المتحدة الأميركية التي ازدادت نسبة الإقبال على السفر إليها 45%  مقارنة بالعام السابق، بعد ذلك تأتي الدول الأوروبية التي يفضلها القطريون لعدة أسباب أهمها الاستمتاع بطبيعة تلك المدن في هذه الفترة والتسوق علاوة على أن البعض يفضل قضاء الإجازة مع ذويهم ممن يدرسون بالخارج وعلى رأس تلك الدول بريطانيا حيث تأتي لندن على قائمة المدن الأكثر زيارة للقطريين يليها باريس وميونخ وميلان وفيينا ومدريد وبرشلونة. أما تركيا فهي تتربع على قائمة الحجوزات منذ سنوات، لأنها مثالية للكثير من القطريين.

وأردف الرئيس التنفيذي لسفريات ريجينسي: سوق السفريات يشهد انتعاشا ملحوظاً في إجازة الصيف وزيادة نمو في كل عام في مثل هذا التوقيت، نظراً لكونها إجازة لقطاع عريض من المواطنين والمقيمين، فالأسر القطرية تحرص على أن تقضيها في أي دولة حول العالم على حسب رغبة كل عائلة، في حين يفضل المقيمون العودة إلى بلدانهم في الإجازات السنوية.

وأكد المدير التنفيذي لسفريات ريجينسي على أن الشركة تشغل 30% من إجمالي سوق السفريات بقطر، وأن لديها 46 فرعاً تعمل على تقديم أفضل الخدمات للعملاء، مشدداً على أن ريجينسي للسفريات تقدم أفضل الأسعار على مختلف حجوزاتها، وأن هذا يتجلى في إقبال الزبائن على الشركة التي نجحت في كسب ثقة القطريين والمقيمين.

وحول سؤالنا عن الطيران الذي يفضله القطريون قال عبد اللطيف: يفضل القطريون الخطوط الجوية القطرية وخاصة الأسر القطرية التي تفضل الطيران المباشر لوجهتها إضافة للخدمة والراحة المميزة التي تقدمها الخطوط الجوية القطرية للمسافرين، عدا عن العروض التي تقدمها الخطوط القطرية والتي لها أثر كبير في تنشيط حركة السياحة والتعريف بقطر كوجهة سياحية مميزة.

نشر رد