مجلة بزنس كلاس
صحة

 

دشنت الجمعية القطرية للسرطان بالتزامن مع شهر رمضان عددا جديدا من نقاط التبرع التي تم توزيعها على جميع مناطق الدولة تلبية لمتطلبات المتبرعين من المواطنين والمقيمين وإيماناً منها بضرورة زيادة نشاطها وإتاحة طرق أكبر للتبرعات التي تعد إحدى أهم الوسائل التي تعتمد عليها الجمعية في دعم المرضى غير القادرين على تحمل تكاليف العلاج، فضلاً عن دعم خطط وبرامج الجمعية التي تهدف إلى نشر الوعي بالمرض.

وقالت الأستاذة مريم النعيمي المديرة العامة للجمعية إن تدشين نقاط تبرع جديدة يأتي في إطار الحرص على المساهمة في علاج المرضى وعدم وجود مريض واحد على قائمة الانتظار، وذلك في محاولة لتخفيف الأعباء المادية عليهم في ظل ارتفاع التكاليف العلاجية للمرض.

واضافت ان الجمعية قامت بالتوسع في مواقع التحصيل وتوزيعها على كافة مناطق الدولة مع الحرص على تنوع طرق التبرع، حيث قامت الجمعية بالتزامن مع شهر رمضان باستحداث 80 صندوق تبرع وتوزيعها على مساجد الدولة مع وجود نية لاستمرار هذه الخدمة على مدار العام، وذلك في محاولة للتسهيل على المتبرعين ، كما ارتفع عدد صناديق التبرعات الثابتة من 670 خلال عام 2015 موزعة على 30 منطقة جغرافية، إلى 720 صندوقا حتى النصف الأول من 2016 بواقع 35 منطقة جغرافية كبرى بعد إضافة 5 مواقع جديدة.

وتابعت ” أيضاً من الوسائل الأخرى التي تعتمد عليها الجمعية في جمع التبرعات هي طاولات التحصيل المنتشرة في كافة مواقع الدولة والتي حرصت الجمعية خلال الفترة الفائتة على زيادة عددها بهدف زيادة المردود المالي لتصل إلى 47 موقع تحصيل بواقع 43 محصلا ، فضلاً عن إضافة موقعين تحصيل جدد و3 محصلين بالتزامن مع شهر رمضان، وذلك بعد أن تم تدريبهم على إجراءات العمل وكيفية التعامل مع الجمهور، مشيرة لخطة الجمعية المقبلة لتدشين نظام جمع التبرعات الكترونياً بعدد 15 موقعا كشكل مبدئي إلى جانب استحداث عشرة مواقع تحصيل جديدة.

وأكدت المديرة العامة للجمعية القطرية للسرطان وجود طرق أخرى للتبرع مثل خدمة الاستقطاع الشهري التي تتمثل في نموذج يقوم المتبرع بتعبئته، ويحدد فيه المبلغ الذي يريد التبرع به والتاريخ الذي يرغب فيه ببدء الاستقطاع، وحينها يبدأ البنك الذي ينتمي إليه المتبرع باستقطاع المبلغ شهرياً من حسابه الخاص ومنحه للجمعية، هذا بالإضافة لخدمة الرسائل النصية القصيرة، حيث يستطيع المتبرع إرسال رسالة قصيرة بالمبلغ المراد التبرع به وتم تحديد ثلاثة مبالغ مالية يُمكن للمحسن التبرع بها من خلال إرسال كلمة ” الأمل” في رسالة نصية قصيرة إلى الأرقام التالية 92704 للتبرع بـ 20 ريالا ، 92705 للتبرع ب” 50 ريالا ، 92706 للتبرع ب 100 ريال .

وأشارت إلى أن الجمعية تتيح التبرع عن طريق الحساب البنكي وتسلم التبرعات على حساباتها في البنك الدولي الإسلامي وبنك قطر الوطني ويحصل المتبرع على أرقامهم بعد التواصل مع الجمعية وطلب الحسابات البنكية .

وأضافت “ان الجمعية استطاعت أن تتكفل بكل الحالات المصابة بالسرطان وتتحمل نفقات علاجها”، مؤكدة انه لا يوجد مريض واحد على قائمة الانتظار ويعد هذا انجازاً للجمعية التي تضع علاج المرضى على رأس أولوياتها حتى وإن تخطى ذلك السقف المادي الذي وضعته لغرض العلاج، فقد بلغ عدد الحالات التي تكفلت الجمعية بعلاجها خلال العام الفائت ما يقرب من 1700 حالة.

الدوحة – قنا

نشر رد