مجلة بزنس كلاس
سياحة

احتفالاً بتوسع الخطوط الجوية القطرية في إيطاليا، زار سعادة السيد أكبر الباكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية في الأسبوع الماضي مدينتي فلورنسا وبيزا الواقعتين في منطقة توسكانا الإيطالية.

وقابل سعادة السيد أكبر الباكر خلال زياته ممثلين عن وسائل الإعلام الإيطالية واستضاف عشاء لكبار الشخصيات في فندق سانت ريجيس الفاخر في فلورنسا، عاصمة منطقة توسكانا.

وقد دشّنت الخطوط الجوية القطرية مؤخراً رحلات مباشرة بين بيزا ومطار حمد الدولي في الدوحة، لتضاف إلى الوجهات الثلاث التي تسيَر إليها الناقلة القطرية رحلاتها في إيطاليا وهي روما وميلان والبندقية.

وقال سعادة الباكر:”يعكس نمو عمليات الخطوط الجوية القطرية في إيطاليا أهمية هذا البلد في شبكتنا العالمية، خصوصاً لمسافرين الأعمال والسياحة الراغبين بزيارة روما وميلان وبيزا والبندقية”.

وأضاف الباكر:”يسرني بأن أحظى بهذه الفرصة للقاء وجوه المجتمع ورجال الأعمال خلال زيارتي إلى توسكانا، والاستمتاع بهذه الوجهة الساحرة والمنطقة الرائعة”.

زيادة السعة

ومع الزيادة في الطلب على السفر إلى ومن إيطاليا على الخطوط الجوية القطرية مؤخراً، تمت إضافة بيزا إلى شبكة الخطوط الجوية القطرية في 2 أغسطس وذلك بعد أقل من 12 شهراً على زيادة السعة إلى روما وميلان والبندقية. ورفعت الناقلة القطرية سعتها إلى كل من روما وميلان بنسبة 30% في عام 2015 مع تسيير الطائرات ذات الجسم العريض في الرحلتين اليوميتين إلى كل من هاتين الوجهتين، بينما ارتفعت السعة إلى البندقية بنسبة 70 في المائة مع تسيير طائرات من إيرباص A330 في العام نفسه، لتحل محل طائرات الإيرباص A320.

وتسيّر الناقلة القطرية رحلاتها إلى بيزا على متن طائرات A320 وهي الوجهة الرابعة للقطرية في إيطاليا بعد بدء رحلاتها إلى ميلان في عام 2002 وروما في 2003 والبندقية منذ عام 2011.

وتسيّر الخطوط الجوية القطرية حالياً ست رحلات يومية إلى وجهاتها في إيطاليا، بمعدل رحلتين إلى ميلان وروما، وواحدة إلى البندقية وواحدة إلى بيزا. وسترفع الرحلة اليومية الجديدة إلى بيزا عدد الرحلات الأسبوعية للقطرية من الدوحة إلى إيطاليا من 35 إلى 42 رحلة.

شبكة الناقلة

وستربط الوجهة الجديدة المسافرين من توسكانا بشبكة الناقلة القطرية الجديدة، من خلال مقر عملياتها في الدوحة بأكثر من 150 وجهة للأعمال والسياحة تتضمن أستراليا، الصين، الهند، أندونيسيا، اليابان، ماليزيا، المالديف، باكستان، سنغافورة، سريلانكا، الفلبين، تايلاند، وفيتنام.

وتوفر طائرة إيرباص A320 للشركات فرص توريد وتصدير البضائع إلى ومن بيزا مع إمكانية نقل 11 طنا من الشحن في بطن الطائرة في الأسبوع. والخطوط الجوية القطرية هي واحدة من أسرع شركات الطيران نمواً في العالم حيث تسيّر اليوم في عامها الـ19 أسطولاً حديثاً يضم 191 طائرة حديثة إلى أكثر من 150 وجهة رئيسية من وجهات السياحة والأعمال في ست قارات.

وفازت الخطوط الجوية القطرية بلقب “أفضل شركة طيران في العالم” و”أفضل شركة طيران في الشرق الأوسط” و”أفضل مقعد درجة رجال أعمال في العالم” خلال حفل توزيع جوائز سكاي تراكس العالمية 2015. وهذه هي المرة الثالثة التي تحصل فيها القطرية على لقب “أفضل شركة طيران في العالم”.

نشر رد