مجلة بزنس كلاس
صحة

قال باحثون أستراليون من معهد Melbourne Institute of Technology، أن نبات القرفة يساعد فى تبريد حرارة الجسم.

ووفقا لـ” كوروش كلنتر”، الأستاذ الفخرى فى معهد Melbourne Institute of Technology، أجرى الخبراء تجارب على الخنازير، حيث أضافوا القرفة إلى طعامها ووضعوها فى غرفة معزولة ضبطت فيها كميات ثانى أوكسيد الكربون.

وبعد مراجعة نتائج التجارب تبين للخبراء أن القرفة ساعدت على خفض الإفرازات الحمضية فى معدة الحيوانات، كما ساعدت على تخفيض نسبة الببسين، ما أدى بدوره إلى خفض درجة حرارة المعدة لدى هذه الحيوانات فى أثناء تناولها للطعام.

وبحسب كلنتر، عندما تشعر الخنازير بالحر فإنها تتنفس بشكل سريع، ما يساعد على الحد من إنتاج ثانى أوكسيد الكربون، وهو ما يساعد على خفض درجة حرارة جسمها.

من جانبه قال “جيان تشن” العامل فى فريق كلنتر، “لقد ساعدت القرفة على خفض درجة حرارة الخنازير بمعدل درجتين، ومما لا شك فيه أن القرفة منتشرة فى البلدان الحارة كون تناولها يساعد فى تبريد الجسم لا سيما فى درجات الحرارة المرتفعة”.

وأشار كلنتر إلى أن تلك التجارب التى أجراها فريقه هى جزء من دراسة شاملة هدفها التأكد من كيفية عمل الأمعاء بشكل عام، حيث تتم تجربة كبسولات خاصة تحتوى على مستشعرات للغازات داخلها، قد تساعد بدورها على معرفة أفضل أنواع الطعام لصحة الجسم والأمعاء على وجه الخصوص.

نشر رد