مجلة بزنس كلاس
فعاليات

بمشاركة 33 مدرب متطوع في 57 ورشة عمل ضمت 900 طالباً من مدارس مستقلة ودولية

الدوحة – بزنس كلاس

مع تركيزٍ كبيرٍ على توفير فرص تنمية مبتكرة للطلاب الشباب في قطر، نفذت مؤسسة الفيصل بلا حدود للأعمال الخيرية ’ألف‘سلسلة من ورش العمل الهادفة إلى صقل المهارات وتنميتها في مجالات الهندسة الكهربائية، والتكنولوجيا، والمسرح، وإدارة المشاريع، وتحرير الصور وإبداع الأزياء وتصميم المشاهد.

وبمساعدة 33 مدرباً متخصصاً متطوعاً، أقيمت 57 ورشة عمل شارك فيها 900 طالب من مختلف المدارس المستقلة والدولية بما فيها تلك المشاركة في برنامج ’وجّه وجهتك‘. وبادرت كل من جامعة ’ستندن‘ و’مركز قطر الوطني للمؤتمرات‘ إلى استضافة ورش العمل بالتعاون مع جامعة ’كارنيجي ميلون‘.

وبهذه المناسبة، قال سعادة الشيخ فيصل بن قاسم آل ثاني، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الفيصل بلا حدود للأعمال الخيرية ’ألف‘: “تسير مؤسسة ’ألف‘ بخطى ثابتة ونشطة لتعزيز مسيرة التعليم وتمكين الشباب؛ ويتجلى هدفنا في توفير فرص تعلّمٍ إضافية من شأنها تمكين الشباب للمساهمة بشكل إيجابي في خير البشرية والمجتمع”.

وفي 12 ديسمبر، استضافت جامعة ’ستندن‘ 19 ورشة عمل باللغة الإنجليزية شارك فيها 240 طالباً؛ كما انطلقت 38 ورشة عمل باللغة العربية في ’مركز قطر الوطني للمؤتمرات‘ خلال الفترة بين 13-15 ديسمبر، وشارك فيها 660 طالباً. وخصصت بعض ورش العمل هذه للطلاب البنين من مدارس مستقلة في 13 ديسمبر، بينما خصصت ورش عمل أخرى للطالبات من مدارس مستقلة في 14 ديسمبر، علاوة على ورش عمل إضافية في 15 ديسمبر لجميع الطلاب الآخرين الذين لم تسنح لهم فرصة المشاركة في ورش العمل يومي 13 و14 ديسمبر.

ومن جانبه، قال السيد/ عبداللطيف اليافعي، المدير العام لمؤسسة الفيصل بلا حدود: “يعتبر التعليم وتنمية المهارات من العناصر الرئيسية المساهمة في تحقيق اقتصاد مستدام مبني على المعرفة في قطر انسجاماً مع ’الرؤية الوطنية 2030‘ التي تسعى الدولة لتحقيقها. وفي إطار برامجنا الرامية لتحقيق التنمية والتوظيف والإدارة، وفي مجال التعليم على سبيل المثال لا الحصر، فإننا نسعى لتقديم برامج يمكنها المساعدة في معالجة أي ثغرات أو أوجه نقص في المهارات”.

وضمّت قائمة المدربين المتطوعين في ورش العمل كلاً من عمار خورشيد، وديريك أوسايورموانبور، وفهد الباكر، وحسين حيدر، ومحمد الجراح، وعبدالرحمن رميحي، وصابر حركاتي، ودون ريكلي، وتريش سليد، ونيكيل رافي، والدكتور فهد عبدالعزيز، ومريم بودوخة، ونورول فردوس، وسينشاي زونبوث، ومهنا راجاكومار، ونيرمالا شانموجابانديان، ولينا لطفي، ومريم ناصر، وليلى الحاج، وأحمد علي، ومحمود الخيشي، وعائشة غالب، وروان إسماعيل، ونور قصيني، ووليد حسن، وأحمد حسن.

وبدوره، قال السيد/ علي طلال مرعي، المدير التنفيذي لمؤسسة الفيصل بلا حدود: “جلبت مؤسسة ’ألف‘ برنامج ’وجّه وجهتك‘ المبتكر إلى قطر في نوفمبر 2013 نظراً لاشتراكهما بفلسفة البرنامج التي تتجلى في توفير منصة نوعية لتعزيز مهارات التفكير القائم على البحث وحل المشكلات بطريقة إبداعية. وبناء على ذلك، أجرينا ورش العمل هذه بهدف الارتقاء بمستوى التعلم المستقل وتنمية المهارات بين الطلاب، وخاصة أولئك الذين هم في أشد الحاجة إليها”.

وأضاف السيد/ مرعي: “أود توجيه الشكر لجامعة ’ستندن‘ و’مركز قطر الوطني للمؤتمرات‘ وجامعة ’كارنيجي ميلون‘ لاستضافتهم ورش العمل؛ وأيضاً أشكر جميع المدربين المتطوعين الذي وهبونا معارفهم ووقتهم الثمين وساهموا في تحقيق نجاح ورش عمل تنمية المهارات التي أقمناها”.

ويركز برنامج ’وجّه وجهتك – قطر‘ على تنمية المهارات والقدرات والكفاءات بين الطلاب من كافة الأعمار. ويهدف إلى إلهام الطلاب ودفعهم للاهتمام بمختلف المواد الدراسية مثل العلوم والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات وتعلم المزيد عن مفاهيمها هذا بالاضافة الى إكتشافهم لقدراتهم في التواصل الاجتماعي والتفكير النقدي والبحث االعلمي والعمل على تطويرها وتنميتها. كما أنه يمنح الطلاب فرصة متميزة لمعرفة واختبار العملية الإبداعية، والتي تتعلق بالتفكير والعمل بطريقة مبتكرة.

واعتماداً على مهاراتهم المكتسبة عبر ورش العمل، سيمتلك الطلاب المشاركون في تحدي ’وجّه وجهتك‘ القدرة على تطبيق وتبادل وتعليم هذه المهارات لفرقهم المدرسية. وسيتم تقييم فاعليتهم في دمج مثل هذه المهارات خلال بطولة ’وجّه وجهتك – قطر 2016‘، والتي يستضيفها ’مركز قطر الوطني للمؤتمرات‘ في الفترة بين 25-28 فبراير 2016.

وسيقوم الخبراء المدربون بتقييم الفرق والمشاركين في البطولة من حيث مدى فاعلية مهاراتهم المكتسبة حديثاً وأساليب إدراجها في حلولهم الخاصة ضمن ’وجّه وجهتك‘. وستجرى عمليات التقييم هذه عبر جلسات صارمة من الأسئلة والأجوبة مع كل فريق طوال فترة البطولة التي تستمر 10 أسابيع.

 

نشر رد