مجلة بزنس كلاس
رياضة

فاز المهر “ساوث سي” ملك قطر ريسنج ليميتد بلقب تي سي إيه أبو ظبي سولاريو ستيكس من الفئة الثالثة المخصص للخيل المهجنة الأصيلة عمر سنتين والذي أقيم لمسافة 1400 متر على مضمار سانداون بارك بإنجلترا .
ورغم الإيقاع البطيء الذي جاءت عليه خطوة الشوط في البداية فقد اندفع “ساوث سي” في الأمتار الأخيرة بجوار الحاجز واستمر في تقدمه للأمام بقوة ولم يستطع أي من منافسيه اللحاق به، ليحقق الفوز ويحصد اللقب بفارق طولين وربع بإشراف المدرب أندرو بولدنج وبقيادة الخيال أويزن ميرفي.
وجاء في المركز الثاني “سالوين” ملك إتش بالاسوريا وبإشراف المدرب سيلفستر كيرك وبقيادة الخيال توم ماركويند، بينما حل في المركز الثالث “إقتران” ملك سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم وبإشراف المدرب ريتشارد هانن وبقيادة الخيال تيمي ميرفي.
وبهذا الفوز يحافظ “ساوث سي” على سجل مشاركاته خاليا من الهزيمة بتحقيقه الفوز في جميع مشاركاته الثلاث، وقد أجريت التداخيل بالفعل لهذا المهر ذي العامين، ابن “لوب دي فيجا”، للمشاركة خلال الشهور القادمة في شوط شامبين ستيكس من الفئة الثانية على مضمار دونكاستر بإنجلترا، وشوط جدمونت ميدل بارك ستيكس من الفئة الأولى، وشوط دبي دوهرست ستيكس من الفئة الأولى على مضمار نيوماركت بإنجلترا أيضاً.
وأشاد المدرب أندرو بولدنج بأداء “ساوث سي” في هذا السباق ومشاركاته السابقة، وقال: “قدم أداءً رائعاً في أول مشاركتين، وها هو يؤكد تميزه بأدائه القوي وتحقيق الفوز في شوط أكثر عمقاً، فصاحب المركز الثاني مهر جيد للغاية على الرغم من أنه ربما كان خارج التوقعات والترشيحات، وكذلك كان صاحب المركز الثالث جيداً، وبالنسبة إلى “ساوث سي” فإن الخيارات الواضحة حالياً لمشاركاته المستقبلية هي شوط دوهرست أو جائزة ريسنج بوست، وإن كان سعادة الشيخ فهد بن عبد الله بن خليفة آل ثاني يرغب في بحث كافة التفاصيل أولاً، فعادة ما تتجه التطلعات بعد هذا الشوط لتحقيق ما هو أفضل.”

نشر رد