مجلة بزنس كلاس
أخبار

أكدت اللجنة العليا للمشاريع والإرث أنها أجرت تحقيقا شاملا في ظروف وملابسات حادث الوفاة المأساوي الذي وقع في موقع مشروع استاد الوكرة يوم 22 أكتوبر الماضي وأودى بحياة السيد أنيل جومار باسمان نيبالي الجنسية.

وكشفت اللجنة في بيان لها الأربعاء، تلقت وكالة الأنباء القطرية نسخة منه، أنه قد تبين من نتائج التحقيق أن السيد باسمان توفي نتيجة للإصابات البالغة التي تعرض لها بعد دهسه من قبل شاحنة لنقل المياه كانت تعمل في موقع الحادث.

وقالت اللجنة العليا أنه قد تم اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة فور وقوع الحادث، بما في ذلك إبلاغ ذوي المتوفي ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية وسفارة النيبال.

كما حرصت اللجنة العليا على تأدية دورها إلى جانب الجهات الرسمية لإعادة جثمان المتوفى إلى أهله على وجه السرعة، بالإضافة لاتخاذ كافة الإجراءات الممكنة للتخفيف عنهم في مصابهم الكبير. وعملت اللجنة على ضمان تقديم الدعم الاستشاريّ اللازم لكل الأشخاص الذين تأثروا بهذا الحادث.

وبالإضافة لما سبق انخرطت اللجنة في مراجعة كافة إجراءات الأمن والسلامة المتبعة في مواقع مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022، وذلك سعياً لتجنب وقوع حوادث مشابهة مستقبلاً.

وفي تعليقه على الحادث توجه السيد حسن الذوادي الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث بخالص التعزية لعائلة السيد باسمان، وأكد وقوف اللجنة إلى جانبهم في مصابهم.

مضيفا “أود أن أؤكد حرصنا على اتخاذ كافة الإجراءات الممكنة لحفظ أمن وسلامة العاملين في مشاريع بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022 وعلى أننا سنبذل قصارى جهدنا للحؤول دون وقوع حوادث مشابهة مستقبلاً”.

وجدد الذوادي التزام اللجنة العليا بسياسة الصراحة والشفافية التامة في كافة تفاصيل المشاريع ورعاية وحفظ حقوق وأمن وسلامة كافة العاملين “الذين نرى فيهم شركاء أساسيين في جهود التحضير لاستضافة أول بطولة لكأس العالم لكرة القدم في المنطقة”.

نشر رد