مجلة بزنس كلاس
فن

 

بعد أن صرحّت الإعلامية ماغي فرح لمحطة الـ نيو تي في عن أن ثلاث عاملات فلبينيات كن يعملن في منزلها قد عمدن إلى وضع مخدّر لها كي تبقى نائمة وكانت تشعر بالدوار.
وأن مصير هؤلاء العاملات السّجن، وأن عدداً كبيراً من هذه الحالات تحدث اليوم، وأن زوجها الذي يعمل في دولة قطر كان يأخذها إلى الأطباء منذ وعندما اكتشفت هذا الأمر مؤخراً عاد زوجها من السفر سريعاً ليساندها ويقف إلى جانبها في هذه الظروف.
كما أخبرتنا أن العاملات الفلبينيات قد وضعن مخدراً لزوجها أيضاً في الطعام. وهي أيضاً وقعت أرضاً وكسرت كتفها بسبب هذا المخدر.
ويبقى السؤال أن هذا الدواء الذي يسبّب هذه العوارض حتى الباركنسون الذي أصيبت به والدة ماغي فرح منذ فترة وقد توفيت هل عرف سبب وفاتها؟

نشر رد