مجلة بزنس كلاس
أخبار

أظهرت مسوحات حديثة نفذتها وزارة الصحة العامة خلال العام الجاري، انخفاض عدد المصابين بمرض التهاب الكبد الوبائي من نوع (ج).
وأوضح المسح الوطني الذي شمل 5 الاف عينة حتى الان ان نسبة الاصابة بالمرض لا تتجاوز 0.8 بالمائة بين سكان قطر و0.3 بالمائة بين القطريين مقابل 2 بالمائة نسبة الاصابة بالمرض بين جميع السكان في 2010.
تم عرض هذه الأرقام خلال ندوة وطنية نظمتها وزارة الصحة العامة اليوم حول التهاب الكبد الوبائي (ج) وذلك بالتعاون مع مؤسسة حمد الطبية والهلال الاحمر القطري.
وجاءت هذه الندوة في اطار الجهود المبذولة للتوعية بمرض التهاب الكبد الوبائي (ج) وتسليط الضوء على المسح الوطني على المرض والذي شمل حتى الان 5 الاف عينة من اصل حوالي 13 الف عينة سيتم الانتهاء من اجراء الفحوصات لهم خلال الاشهر القليلة القادمة.
وتم خلال الندوة الاعلان ايضا عن اتفاق بين مؤسسة حمد الطبية والهلال الاحمر القطري لتغطية علاج المقيمين بالتهاب الكبد الوبائي (ج) باستخدام عقاقير جديدة تقضي على المرض بنسبة شفاء تصل الى 90 بالمائة حيث تتكفل حمد الطبية بتغطية 80 بالمائة من تكلفة العلاج في حين يتكفل الهلال الاحمر بنسبة 20 بالمائة.
وأكد الدكتور حمد عيد الرميحي مدير حماية الصحة ومكافحة الأمراض الانتقالية بوزارة الصحة ان العقاقير الجديدة التي اصبحت تستخدم في دولة قطر وتعطى مجانا للموطنين عبارة عن حبوب ليس لها اثار جانبية وتأخذ لمدة 12 اسبوعا، مشيرا الى ان العلاج يتم تقديمه للمواطنين والمقيمين دون قوائم انتظار.
ولفت في تصريح للصحفيين الى ان الهدف من حملات التوعية بمرض التهاب الكبد الوبائي (ج) وكذلك المسوحات التي يتم اجراؤها عن المرض تهدف الى حصر جميع الاصابات في قطر ثم العمل على تقليل نسبة الاصابة بالمرض الى 30 بالمائة بحلول 2020.
كما كشف الدكتور الرميحي عن ان نسبة الاصابة بمرض التهاب الكبد الوبائي من النوع (ب) بلغت صفر بالمائة بين الاطفال في قطر وذلك بفضل نظام التطعيمات الذي يتم اعطاؤه للأطفال منذ ولادتهم.. مشددا على اهمية التوعية بإجراء فحوصات روتينية للكشف عن التهاب الكبد الوبائي (ج) خاصة وان العلاج المستخدم حاليا يحقق نسبة عالية من الشفاء.
من جهته قال الدكتور سعد الكعبي رئيس قسم امراض الكبد والجهاز الهضمي بمؤسسة حمد الطبية ان خطة العمل التي وضعتها وزارة الصحة العامة ومؤسسة حمد للتحكم والسيطرة على التهاب الكبد الوبائي (ج) حققت نجاحا بالنظر الى تقلص نسبة الاصابة بالمرض خلال السنوات الاخيرة.
وأشار الى ان المشروع القطري في التحكم بمرض التهاب الكبد الوبائي (ج) حظي بتقدير الجهات الدولية حيث تم عرضه وتقييمه دوريا وسنويا في اللجنة الدولية المستقلة لبحث التحكم في فيروس (ج) المشكّلة من قبل خبراء بمنظمة الصحة العالمية وخبراء الكبد بالجمعيات الاوروبية والامريكية والآسيوية حيث كان المشروع القطري من المشاريع المثالية.
واستعرض بعض الانجازات التي حققها قسم امراض الجهاز الهضمي والكبد بمؤسسة حمد الطبية خلال السنتين الماضيتين ومنها معالجة حوالي 1000 مريض بالتهاب الكبد الوبائي (ج) بنسبة شفاء بلغت 90 بالمائة تقريبا وهي نسبة مطابقة لنسبة الشفاء بمستشفيات امريكا واوروبا، كما تم انشاء وحدة بيانات خاصة للمرضى فضلا عن نشر اكثر من 20 بحثا بخصوص المرض في مجلات طبية عالمية.

نشر رد