مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

أنقذت الشرطة الباكستانية طفلة في التاسعة من عمرها من الزواج بصبي في الرابعة عشرة من عمره لتسوية نزاع أسري، واعتقلت كل أعضاء مجلس القرية الذين قرروا تزويج الفتاة.
وهذا التدخل الذي وقع في إقليم البنجاب، أكبر أقاليم باكستان، هو أمر نادر في بلد عادة ما يكون استخدام الزواج فيه لتعزيز التحالفات وحسم النزاعات ودفع الديون أمراً مقبولاً.
وقال نائب مفتش الشرطة، مأمون نور رشيد لوكالة رويترز “توفيت زوجة شقيق الفتاة نتيجة مشاكل صحية قبل أسابيع قليلة، واشتبه أقارب زوجته في حدوث أمر غير قانوني، واتهموا أسرة الفتاة بالقتل”.
وتابع قوله “يوم الثالث من آذار قرر مجلس القرية أن يقدم الفتاة للزواج لتسوية مسألة الجريمة المشتبه بها”.
وقرر المجلس أن الفتاة ستتزوج أحد أقرباء زوجة الشقيق المتوفاة ويبلغ من العمر 14 عاماً، بينما سيدفع الشقيق 150 ألف روبية (1430 دولاراً) لأسرة الزوجة المتوفاة.

نشر رد