مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

كشف المخرج جلال عثمان مدير السيرك القومى، عن وجود خطة تم إعدادها لإعادة تطوير السيرك القومى، تتركز على الاهتمام بالعنصر البشرى وتوفير الخدمة لدى معظم قطاعات الشعب المصرى.
وشدد عثمان على أن آليات الخطة تتلخص فى الاستعانة بكافة الخبرات العالمية، مؤكدا اقترابه من توقيع اتفاقية شراكة مع الجانب الصينى تنص على تنظيم عروض مشتركة والإستفادة بالخبرة الصينية فى إنشاء مدرسة للسيرك المصري وذلك لأول مرة فى العالم العربى.
كشف عن الإنتهاء من إنشاء صالة للياقة البدنية للاعبين بالسيرك القومى ، بالإضافة للتعاقد مع طبيب متخصص للتأهيل الطبيعى وعلاج الإصابات، للمساعدة فى توفير بيئة عمل ملائمة لكل العاملين بالسيرك.
أكد أن أبرز المعوقات التى تقابله تجاه تنظيم عروض فى كافة محافظات مصر، تتلخص فى قيمة الإيجارات العالية التى تطلبها الإدارات المحلية بمختلف المحافظات، وهو مالايتناسب مع الميزانية المحدودة لإدارة السيرك القومى، كاشفا عن طرحه فكرة تنظيم مشترك بين السيرك والمحافظات المختلفة خاصة بصعيد مصر، تنص على إعادة توزيع الإرباح بالإضافة لتخفيض قيمة التذكرة حتى تتناسب مع كافة طبقات الشعب المصرى.
كشف عن تلقيه عروض رعاية من بعض الشركات الإعلامية والتليفزيونية، ولكن وقف الروتين الحكومى تجاه إتمام تلك التعاقدات، مؤكدا على تقديم مذكرة لوزير الثقافة بخصوص ذلك الموضوع، حتى تساهم تلك التعاقدات إن تمت فى تخفيف العبء عن كاهل ميزانية الدولة، وتحقيق دخل مضاعف للخزينة العامة.

نشر رد