مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

أعلنت مؤسسة أيادي الخير نحو آسيا (روتا) عن طرح عدد من المشروعات التعليمية في المزاد الذي تقيمه ضمن عشائها الخيري الذي يقام مساء يوم السبت المقبل بمشاركة نخبة من المشاهير والشخصيات القطرية والعربية.
وقال السيد عيسى المناعي المدير التنفيذي لروتا في مؤتمر صحفي اليوم إنه لأول مرة تطرح مؤسسة روتا عددا من مشاريعها التعليمية في المزاد العلني ضمن العشاء الخيري المقبل، إلى جانب عدد من المقتنيات الثمينة الاخرى التي ستتم المزايدة عليها ويعود ريعها لتمويل مشاريع “روتا”.
ودأبت مؤسسة روتا على تنظيم عشاء خيري كل عامين يهدف إلى جمع التبرعات لمشروعات روتا التعليمية التي تمكن الفئات المهمشة في آسيا والشرق الاوسط من الوصول الى المرافق التعليمية النوعية.
وأشار السيد عيسى المناعي إلى أن مشروعات “روتا” المطروحة في المزاد ستكون لصالح اللاجئين السوريين في كل من لبنان عبر مشروع “الشوق للدراسة” والأردن بمشروع “كان لدي حلم” وتركيا “مشروع الغد” في حين تم تحديد مشروع “إعادة الأمل” في اليمن ومشروع” فرص للحياة” في بنغلاديش، الى جانب حملة 1 من 11 في اندونيسيا وهي الحملة التي اطلقتها روتا بالتعاون مع نادي برشلونة ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف”.
وتتضمن قائمة المقتنيات الفريدة التي سيتم عرضها للمزاد في العشاء الخيري قلادة من اللؤلؤ الطبيعي القطري مقدمة من الماجد للمجوهرات وسيارة بي ام دبليو 2017 (صنع خاص للذكرى السنوية30) مقدمة من الفردان للسيارات بالإضافة إلى ساعة (مونيت) فاخرة ومحدودة مصنوعة من قطع نيزك من مجوهرات الفردان، وساعة نادرة من (باتيك فيليب) مقدمة من مجوهرات الماجد، اضافة الى خزانة سفر فاخرة من (هيرميز) مقدمة من السيد وسام المانع.
وذكر المدير التنفيذي لروتا أن قائمة الشخصيات التي ستشارك في حفل العشاء الخيري تتضمن رؤساء وملاك كبرى الشركات القطرية واللورد مارك بالتيمور نائب رئيس مجلس ادارة دار سوثبيز- اوروبا والسيدة كارولين شوفوليه الشريك المؤسس لشركة شوبارد العالمية والمطربة التونسية لطيفة والاعلامية لجين عمران ومالك جندلي عازف البيانو والمؤلف الموسيقي.
وستتولى مؤسسة سوثبيز (دار المزادات العلنية المشهورة عالميا) الإشراف على بيع المقتنيات الفريدة المعروضة في المزاد خلال العشاء الخيري.. كما ستطرح على المزاد العلني رحلة الى الفضاء لشخصين.
وأكد السيد المناعي أن حفل عشاء روتا الخيري يعد أهم حدث على أجندة روتا الاجتماعية، حيث يشكل أمسية لإبراز التقدير لقيمة التعليم وأهميته ودور مشاريع مؤسسة روتا في تمكين الشباب وأهمية العمل التطوعي، إلى جانب دعم الجهود التي تبذلها المؤسسة في هذا الاطار.
ويعقد العشاء الخيري الذي أطلق منذ عشر سنوات تحت شعار “يدا بيد، لرسم غد أفضل” هذا العام، وذلك برعاية الماجد للمجوهرات الراعي الذهبي وشركة سكك الحديد القطرية (الريل) الراعي الفضي.
وقال السيد جميل مهدي الماجد نائب رئيس مجلس إدارة مجوهرات الماجد في المؤتمر الصحفي إن التعليم هو افضل رسالة يمكن لدولة قطر تصديرها لأنه يمثل استثمارا وجسرا للعبور الى مستقبل افضل، ولذلك فإن مجموعة الماجد فخورة بالمساهمة في رسم آفاق جديدة تؤدي الى تطوير المجتمعات بشكل مستدام بفضل الاستثمار في التعليم.
من ناحيته عبر السيد خليفة حسن المالكي الجهني الرئيس التنفيذي للدعم المؤسسي بشركة (الريل) عن فخر الشركة بمساهمتها في هذا العشاء الخيري الذي سيعود ريعه لصالح مشاريع التعليم في العديد من الدول.

نشر رد