مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يدخل الزمالك مواجهة سهلة “نسبياً” أمام طنطا في الجولة التاسعة للدوري المصري الممتاز لكرة القدم.

ويأمل الزمالك في ألا يتعثر خلال محطة طنطا، سعياً لملاحقة ركب الصدارة، علماً بأن الأبيض لديه 4 مباريات مؤجلة بسبب المشاركة الأفريقية.

وتلعب الخبرة دوراً كبيرا في الزمالك لتعويض الغيابات، المتمثلة في باسم مرسي للإصابة والزواج، ومصطفى فتحي للإصابة وإسلام جمال، وعلي جبر لأسباب فنية، كما يستمر غياب ثلاثي التأهيل محمد إبراهيم ومحمد مجدي ومحمد مسعد.

ومر الزمالك بظروف خاصة الأسابيع الماضية ما بين فوز غير مقنع فنيا وجماهيريا على المصري، واستقالة المدرب مؤمن سليمان ثم عودته بعد تمسك الإدارة برئاسة مرتضى منصور به.

ليكون مؤمن في تحدٍ خاص اليوم سعياً لتحقيق المعادلة الصعبة ما بين الإقناع في الأداء والخروج بالنتيجة المطلوبة.

ومن المتوقع أن يعول الزمالك على جنش وأحمد دويدار ومحمود حمدي “الونش” وشوقي السعيد ومحمد ناصف وأحمد توفيق وطارق حامد ومعروف يوسف وأيمن حفني وشيكابالا وأحمد جعفر، بينما تبقى خيارات أخرى جاهزة أمثال ستانلي أوهاويتشي المهاجم النيجيري العائد من الإصابة والزامبي مايوكا بجانب أحمد رفعت وصلاح ريكو.

أما طنطا فيلعب المباريات الكبرى دون حسابات خاصة، لاسيما أنه أحرج الأهلي بعد خسر أمامه بهدف نظيف من ضربة جزاء.

ويأمل طنطا في تحقيق المفاجأة على حساب الزمالك لإنقاذ موقف الفريق والابتعاد عن شبح الهبوط.

نشر رد