مجلة بزنس كلاس
أخبار

عقد وكلاء وزارات الداخلية بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بالرياض أمس، اجتماعهم التحضيري للإعداد والتحضير للاجتماع الدوري الخامس والثلاثين لأصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول المجلس المزمع عقده بعد غد الثلاثاء بمدينة الرياض.
ورأس وفد دولة قطر في الاجتماع سعادة اللواء الركن سعد بن جاسم الخليفي، مدير عام الأمن العام.
وأوضح الدكتور أحمد بن محمد السالم وكيل وزارة الداخلية السعودية في كلمة له، أن المجتمعين سيبحثون العديد من الموضوعات ذات العلاقة بالشأن الأمني في دول المجلس بهدف التوصل إلى توصيات، ستجري مناقشتها على طاولة أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية بدول مجلس التعاون الخليجي في اجتماعهم المزمع عقده بعد غد الثلاثاء، مؤكدا أهمية توحيد الجهود بين القطاعات الأمنية في دول مجلس التعاون الخليجي، من خلال التعاون والتنسيق لمواجهة التحديات الأمنية، مثل الجرائم العابرة للحدود كالإرهاب والمخدرات.
وقال الدكتور السالم إن المنطقة تشهد في هذا الوقت عددا من الأزمات والمشكلات الأمنية في ظل الانفلات الأمني ببعض الدول المجاورة، وهو ما يحتم على دول مجلس التعاون الخليجي البقاء متحدة مترابطة لتحقيق النجاحات الأمنية المطلقة.
كما نوه وكيل وزارة الداخلية السعودية في كلمته بنتائج التمرين الخليجي الأمني المشترك (أمن الخليج العربي 1)، الذي احتضنته مملكة البحرين وشاركت به قوات أمنية من جميع دول المجلس, مشيداً بالنجاح الذي حققه التمرين، والأداء الجيد والجاهزية الكاملة، والجدية والقدرة العملية والتمكن الأمني، الذي أظهرته القوات الأمنية الخليجية المشاركة، مؤكداً أن التمرين قدم نموذجاً للتلاحم بين دول مجلس التعاون، وإيمانا كاملا بضرورة التكاتف والعمل في منظومة واحدة متناغمة لمواجهة كافة التحديات الأمنية التي تتعرض لها دول المجلس.
من جهته، أوضح الأمين العام المساعد للشؤون الأمنية بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية العميد هزاع بن مبارك الهاجري، أن قطاع الشؤون الأمنية بالأمانة أعد مشروع جدول أعمال هذا الاجتماع، مبيناً أنه اشتمل على متابعة تنفيذ قرارات أصحاب السمو والمعالي وزراء الداخلية في اجتماعهم الرابع والثلاثين الذي استضافته الدوحة العام الماضي، ومتابعة قراراتهم في لقائهم التشاوري الـ 17 الذي عقد في الرياض إبريل الماضي، ومتابعة تنفيذ ما ورد في الاجتماع الاستثنائي الذي استضافته الرياض كذلك في مايو الماضي.
ولفت إلى التقرير الذي أعدته الأمانة المتضمن أهم التوصيات المرفوعة من المختصين في اللجان الأمنية من خلال اجتماعاتها المنعقدة هذا العام، مبيناً أن هذا التقرير سيكون بين الموضوعات المطروحة على طاولة هذا الاجتماع التحضيري.

نشر رد