مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ضرب فريق نادي الزمالك موعداً مع نظيره الوداد البيضازي المغربي بنصف نهائي دوري أبطال أفريقيا نسخة 2016، في مواجهة عربية خالصة، يترقبها جميع أنصار الكرة العربية والأفريقية.

الوداد سبق له وأن بلغ النصف نهائي القاري في ناسبتين سابقتين، وتمكن من العبور للمباراة النهائية للعرس القاري، أولهما في نسخة 1992 حيث أزاح أسيك ميموزا مستفيداً من قاعدة احتساب الهدف خارج الديار بهدفين عند التعادل في النتيجة وتمكن الفريق المغربي من احراز اللقب في هذه النسخة.

وثانيهم كان في نسخة 2011، حيث تمكن الفريق المغربي من اقصاء انيمبا النيجيري وبلوغ المباراة النهائية، إلا أن الوداد فشل في حصد اللقب خلال مواجهة الترجي التونسي في النهائي.

ليبقى الوداد حتى الاّن خالياً سجله تمامًا من الاقصاء من الدور نصف نهائي لرابطة دوري أبطال أفريقيا قبل مواجهة الزمالك بنسخة 2012.

فهل يستمر تفوق الوداد بالدور نصف نهائي للمسابقة القارية خلال مواجهة الزمالك أم تكون “التالتة تابتة” وتشهد المشاركة الثالثة لبطل المغربي بهذا الدور الاقصاء عى يد بطل مصر؟

نشر رد