مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

وقعت المنظمة الخليجية للبحث والتطويرGORD، مذكرة تفاهم مع شركة البترول الوطنية الكويتية، في مجال القضايا البيئية والأبنية الخضراء.
وتهدف مذكرة التفاهم، حسب بيان ورد مساء الأحد عن المنظمة الخليجية للبحث والتطوير المؤسسة المملوكة لشركة الديار القطرية، إلى تعزيز التعاون المشترك بين الجهتين في مجال البحث والتطوير بالقضايا البيئية المتعلقة بمجال النفط والغاز، وتبني مفهوم الأبنية الخضراء من خلال تطبيق معايير منظومة “جي ساس” (GSAS) على مشاريع الشركة القائمة والمستقبلية، وتدريب وتنمية الموارد البشرية في مجال الأبنية الخضراء ومعاييرها وممارساتها المثلى.

QNA_Kuwait_Qa_GCC_28082016-(2) QNA_Kuwait_Qa_GCC_28082016-(3)

ووقع على المذكرة كل من الدكتور يوسف الحر رئيس مجلس إدارة المنظمة الخليجية للبحث والتطوير، والمهندس محمد غازي المطيري الرئيس التنفيذي للبترول الوطنية الكويتية، وذلك بحضور سعادة السيد حمد بن علي الحنزاب سفير دولة قطر لدى الكويت، وعدد من نواب الرئيس التنفيذي والمدراء المعنيين من الجانبين.
وأعرب الدكتور الحر عن سعادته بالتعاون مع البترول الوطنية، مشيرا إلى أن المنظمة تسعى لتحقيق التوازن بين متطلبات التنمية والحفاظ على البيئة من خلال منظومة “جي ساس” (GSAS) التي صممت لتتوافق مع المعطيات البيئية والمناخية لمنطقة الخليج.
من جانبه، أشار المهندس المطيري إلى استراتيجية البترول الوطنية لتوفير 15 بالمائة من إجمالي احتياجاتها من الطاقة الكهربائية بحلول عام 2020 باستخدام الطاقة الشمسية في المستودعات والمحطات الحالية، وذلك عبر مصادر الطاقة المتجددة، مؤكدا أن الشركة بدأت في اتخاذ خطوات تنفيذية في مشروع لاستخدام الطاقة الشمسية في مباني المصافي الثلاث.
بدوره، أشار سعادة سفير دولة قطر لدى الكويت إلى أهمية مثل هذه الاتفاقيات بين المؤسسات الخليجية الكبرى بما يعزز مسيرة التعاون الخليجي وتبادل الخبرات.
يشار إلى أن المنظمة الخليجية للبحث والتطوير، هي مؤسسة قطرية مملوكة لشركة الديار القطرية وهي مؤسسة بحثية غير ربحية مقرها واحة البحوث والتكنولوجيا بمؤسسة قطر، تركز اهتمامها على تطوير معايير ومواصفات البناء الأخضر المستدام والقيام بإجراء البحوث والتطوير في مجالات الطاقة المتجددة والمواد الصديقة للبيئة، بالإضافة إلى نشر الوعي وتطوير المعارف بين كافة قطاعات المجتمع في المجالات ذات الصلة بالاستدامة.
وشركة البترول الوطنية الكويتية تعتبر ركيزة مهمة من ركائز الصناعة النفطية في الكويت، وهي الصناعة التي تعتمد عليها جهود التنمية الشاملة في البلاد وتشكل العمود الفقري للاقتصاد الوطني، وتلتزم الشركة بالوفاء بمتطلبات دعم الاقتصاد الوطني وتوفير أفضل الخدمات لعملائها، وتحقيق التزامها أمام المجتمع عن طريق المشاركة الفعالة في أنشطة الجمعيات والهيئات الحكومية والأهلية وحماية البيئة الكويتية وتوفير فرص العمل والتطوير للكويتيين، بالإضافة إلى العناية بموظفيها عن طريق خلق الحوافز وتحقيق طموحاتهم للتطور والارتقاء بمستوياتهم.

نشر رد