مجلة بزنس كلاس
عقارات

سفير فوق العادة لمشاريع السكن في الخارج والجار قبل العقار

معلومات مفصلة وسوق البيع تحدد آليات التعاقد

العتيبي: مشروع  South Bank Place إنجاز عقاري بمعايير استثنائية 

بن حمد آل ثاني: لندن تحتضن أضخم مشاريعنا النوعية

الدوحة- بزنس كلاس

قامت شركة الديار القطرية للاستثمار العقاري بحملة مبيعات مشروع “ساوث بانك بليس” والمعروف بمركز شل، في قلب العاصمة البريطانية لندن، فالحملة تتضمن تسويق 296 شقة سكنية في برجين سكنيين من بين الأبراج الثمانية التي يحتوي عليها المشروع، ويتضمن البرج الأول 199 شقة سكنية فيما يضم البرج الثاني 97 شقة متاحة للبيع وبمساحات متنوعة، وستكون الحملة مفتوحة للقطريين وغير القطريين حيث استقطبت في يوميها الأول والثاني عدداً كبيراً من الراغبين في شراء وحدات سكنية في المشروع، بعضهم مستثمرون ورجال أعمال قطريون وأجانب يقيمون في الدوحة.

أما أسعار الشقق السكنية فهي تتراوح ما بين 600 ألف جنيه إسترليني (3.33 مليون ريال) و2.5 مليون جنيه إسترليني (13.9 مليون ريال)، وذلك حسب المساحة والإطلالة وموقع الشقة في أي دور من أدوار البرج وعدد الغرف.

معلومات صريحة

وقد وفرت الديار القطرية للراغبين في الشراء معلومات كاملة ومفصلة حول مكونات المشروع والمزايا التي يتضمنها الى جانب الأسعار وغيرها من الأمور المتعلقة بعملية الشراء، لافتة الى أن بعض المراجعين قاموا بالفعل بشراء شقق في المشروع ووقعوا العقود المتعلقة بذلك فيما عمد البعض الى القيام بحجز شققهم لاستكمال عملية الشراء.

2T2A2370

دفعات محسوبة

ووفقاً لمعلومات العلاقات العامة في الديار القطرية فإن آلية عملية الشراء في المشروع تتضمن تسديد ثلاث دفعات بخلاف قيمة الحجز البالغة 5 آلاف جنيه إسترليني، حيث تتضمن الدفعة الأولى تسديد 10% من قيمة الشقة خلال 21 يوماً من عملية الحجز، وفي السنة الثانية يتم تسديد دفعة قيمتها 10% من سعر الصفقة، ويتم عند تسليم الشقة للمشتري تسديد بقية المبلغ والبالغة نسبته 80% من سعرها.

حصري وفي قطر

وقد أطلقت الديار القطرية حملتها الحصرية للسوق القطرية التي تهدف من خلالها إلى تسويق الوحدات السكنية التي يتضمنها المشروع الفريد في قلب لندن، حيث اشترطت الديار القطرية أن تكون مرحلة التسويق الثانية للمشروع حصريا في قطر بعدما قامت بحملة التسويق الأولى في لندن وفقا لطلب من الجهات البريطانية وشهدت إقبالا كثيفا من البريطانيين، على أنه لن يتم طرح أية حملات تسويقية أخرى للمشروع خارج قطر، وفرصة الشراء في المشروع ستكون عبرالدوحة فقط.

على ضفة التايمز

وتعليقاً على إطلاق حملة المبيعات لهذا المشروع ، قال السيد سعد العتيبي المدير التنفيذي للتطوير في الديار القطرية: “إن إطلاق حملة المبيعات لمشروع  “South Bank Place” في الدوحة تؤكد حرصنا على مشاركة المجتمع القطري بكل شرائحه بهذا الإنجاز العقاري، الذي يتميز بتصميمات معمارية عالية الجودة تحافظ على الطراز اللندني التقليدي مع مزجها بوسائل العمارة الحديثة”. وأضاف العتيبي: يعد هذا أحد أضخم مشاريع التطوير العقاري التي تنفذها الديار القطرية في لندن، كما أنه علامة فارقة بين المشاريع المتميزة التي يتم تشييدها على الضفة الجنوبية لنهر التايمز”.

عن الحاضنة اللندنية

من جانبه قال الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني، المدير الإقليمي لقارتي أوروبا وأمريكا بالديار القطرية: “يعد المشروع إنجازا جديدا يضاف الى إنجازات الديار القطرية في لندن التي تحتضن عددا من أضخم مشاريعنا النوعية. ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذ المشروع في عام 2019”. 

ويعرف مشروع “ساوث بانك بليس””South Bank Place” بمشروع مركز شل، وهو مشروع متعدد الاستخدامات يتم تنفيذه بالشراكة بين شركة الديار القطرية ومجموعة كناري وورف، ويتميز بموقعه في قلب العاصمة البريطانية لندن، بالقرب من “عين لندن”، ومن المتوقع الانتهاء من تنفيذ المشروع في العام 2019”. وبؤكد إطلاق حملة المبيعات لمشروع “South Bank Place” في الدوحة حرص شركة الديار القطرية على مشاركة المجتمع القطري بكل شرائحه بهذا الإنجاز العقاري، الذي يتميز بتصميمات معمارية عالية الجودة تحافظ على الطراز اللندني التقليدي مع مزجها بوسائل العمارة الحديثة”. 

2T2A2358

عن المساحات والزمن

وتصل مساحة مشروع “South Bank Place” إلى 442 ألف قدم مربع، فيما تصل المساحات السكنية والمكتبية والتجارية إلى 1.6 مليون قدم مربع، ويتضمن إعادة تطوير برج شل الرئيسي المكون من 27 طابقاً، وإقامة 8 بنايات عملاقة تضم 877 وحدة سكنية، إلى جانب عدد من المحلات التجارية والمكاتب الإدارية، ويسهم المشروع في تجديد دماء تلك المنطقة في لندن، بما يقدمه من خدمات متنوعة لسكانها وزائريها.

وسيضم المشروع مساحات سكنية وتجارية ومكتبية إلى جانب ساحات عامة مفتوحة وخلابة، فيما سيتم مد شبكة طرق للمشاة قرب محطة “وترلو” على الضفة الجنوبية من نهر التايمز. 

ووفقا لشركة الديار القطرية فإن أعمال توسعة شارع “تشيشلي ستريت” ستتيح سهولة الوصول إلى “عين لندن”، فيما سيوفر”سيتي سكوير” الواقع في قلب المخطط الهندسي، ساحة مفتوحة ليساعد السكان والزوار على حرية وسهولة الحركة في المنطقة.

نشر رد