مجلة بزنس كلاس
طاقة

قالت دراسة يابانية في مجال النفط والغاز أعدتها جهات رسمية أن قطر تحتل المركز الثالث من بين مصدري الغاز الطبيعي لامبراطورية الشمس بعد استراليا وماليزيا، وفق وكالة الأنباء الاقتصادية بلومبيرغ .

ويشهد التبادل التجاري بين قطر واليابان نموا مطردا، وقد تجاوز 35 مليار دولار، فاليابان هي أكبر شريك تجاري لدولة قطر، علاوة على أنها المورد الرئيسي والمستقر للطاقة إلى اليابان منذ فترة طويلة.

وسجلت الواردات اليابانية من النفط القطرية نموا بنسبة %8.5 خلال سبتمبر الماضي مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي.

وأشارت وزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة اليابانية في أحدث تقرير لها إلى أن طوكيو قد استوردت خلال ذات الفترة، أكثر من 9.58 ملايين برميل من النفط القطري بمعدل 319.6 مليون برميل يوميا.

وبلغت بذلك حصة قطر من واردات اليابان من النفط نسبة %9.9، حيث جاءت الدوحة في المركز الثالث كأكبر مزود نفط للسوق الياباني بعد كل من السعودية والإمارات، وقبل إيران.

وأظهرت البيانات أن اليابان رابع أكبر مشتر للنفط الخام في العالم استوردت 3.23 مليون برميل يوميا من النفط الخام خلال سبتمبر الماضي، بتراجع نسبته %0.8 عن نفس الشهر من العام الماضي.

وكانت وزارة المالية اليابانية قد كشفت في بيان سابق بأن إجمالي واردات اليابان من الغاز الطبيعي المسال بلغ 6.671 مليون طن خلال سبتمبر الماضي بانخفاض %3.5 عن الشهر نفسه من العام الماضي.وقالت البيانات إن واردات الفحم الحراري لتوليد الكهرباء زادت %3.5 في سبتمبر إلى 10.124 مليون طن.

نشر رد