مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

وسط أجواء إيجابية وديمقراطية حرة، فازت دولة قطر برئاسة الاتحاد العربي للعمل التطوعي بعدما تم انتخاب السيد يوسف علي الكاظم رئيسا للاتحاد بالإجماع، كما فاز السيد يوسف راشد السويدي بمنصب الأمين العام للاتحاد بحضور 15 دولة عربية وذلك على هامش أعمال الجمعية العمومية للاتحاد العربي للعمل التطوعي أمس بالقاهرة.

وأكد السيد يوسف الكاظم في تصريح خاص لـ”الشرق” ، أن فوز دولة قطر برئاسة الاتحاد بداية لنقلة نوعية في عمل الاتحاد العربي للعمل التطوعى، لافتا إلى وجود العديد من الخطط والرؤى الإستراتيجية سيتم تفعيلها خلال الفترة المقبلة، إذ جاءت الانتخابات في وقتها بعدما أحس أعضاء الاتحاد خلال العام الماضي بعدم تحقيق الأهداف المرجوة، فجاءت الانتخابات لتعطي دفعة للأمام للاتحاد وتضعه على الطريق الصحيح كما كان دوما.

في نفس السياق أكد يوسف الكاظم في كلمته أمام الاحتفالية، بأهمية فعاليات الدورة الحالية التي تقام هذا العام تحت شعار إحلال السلام ومنع التطرف في وطننا العربي، لافتا إلى أن هذا الموضوع لم يتم اختياره عشوائيا بل كانت المبادرة من الأمانة الفنية لمجلس وزراء الشباب والرياضة العربية، والتي رعت حملة عربية لا للعنف ولا للتطرف ولا للإرهاب ومن أهم أهدافها نشر الوعي بين الشباب العربي لمشاركة كافة قطاعات الدول العربية وتعزيز مبدأ احترام الاختلاف وقبول الآخر في أوساط الشباب العربي كما تم الطلب من المنظمات الشبابية الوطنية والعربية على تنفيذ أنشطة استرشادية، مؤكدا أن الاتحاد استطاع خلال فترة وجيزة أن تكون له بصمة واضحة مع الأمم المتحدة ومع العديد من المنظمات العربية والدولية.

وكشف عن العديد من الأنشطة المتنوعة التي قام بها الاتحاد خلال السنوات الماضية ومنها المساهمة في القوافل الطبية في كل من لبنان ومصر والسودان من أجل علاج المرضى والعمل على المساعدة في اكتشاف الحالات المرضية وإنشاء مراكز تدريب متخصصة وأكاديمية عربية للتطوع.

كما تم تكليف اللجنة الإستراتيجية للاتحاد العربي للعمل التطوعي ببدء ممارسة مهامها وتضم في عضويتها كلا من د. كاظم نوري عبد “العراق” ود. عبد المجيد فرحان “اليمن” ومحمد البقمي السعودية وأحمد ملحة الجزائر وحامد الزوي “ليبيا” وخليفة الخصاصي “المغرب”.

نشر رد