مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

رمزي بصبوص – سارق الاضواء و صانع الحدث أينما حل و إرتحل إنه البرتغالي جوزيه مورينيو , فهو دائما ما يتحفنا بتصريحاته و يذهلنا بدهائه و فطنته و حتى خبثه , كيف لا ؟ فهو السبيشل ون .

مورينيو و كما يعلم الجميع لا يعيش أياماً سعيدة في مانشستر يونايتد فشهر العسل قد ولى و إنتهى باكراً , فالتعثرات مستمرة و النتائج ما زالت سلبية، البعض وصف هذه البداية بأنها أسوء حتى من بداية ديفيد مويس و فان جال رغم كل الصفاقات و التعاقدات التي أبرمها النادي .

فبات الفريق يتعرض لإنتقادات واسعة في الصحف و وسائل الاعلام و حتى من جماهير النادي نفسه مما شكل ضغوطات و مشاكل كبيرة لجوزيه مورينيو .

أحد هذه المشاكل و التي لا زالت تؤرق رأس الرجل هو النجم الالماني شفاينستايجر , فمنذ أن صرح مورينيو أن شفايني خارج حساباته و هو يتعرض لهجمات متوالية و خصوصاً من الإعلام الرياضي الألماني و أساطير و لاعبي الكرة الالمانية مما شكل ضغوطات إضافية عليه هو بغنى عنها في هذه المرحلة .

و كما هي عادة مورينيو فهو دائماً من يصنع الحدث و يسرق الاضواء , فقد فاجأ الجميع بإستدعاء شفاينستايجر للتمارين مع الفريق الأول و لأول مرة , و هنا بدأت التكهنات و الأراء و التساؤلات، ما الذي إستجد ؟ و لماذا عفى مورينيو عن شفاينستايجر ؟

من يعرف مورينيو جيداَ سيجد التفسيرات وإجابة لهذه التساؤلات، فمورينيو لم يتراجع عن فكرته بإستبعاد شفاينستايجر من حساباته , لكنه يريد أن يغلق أحد الجبهات التي تؤرقه و تضغط عليه فالرجل يريد التركيز على عمله فقط , فالأمور لم تعد تحتمل الخطأ في مانشستر يونايتد .

و بطبيعة الحال فقد لا يلعب شفاينستايجر أبداً لكن مورينيو بهذا القرار سوف يسكت المنتقدين و يجعل الإعلام يقلب هذه الصفحة ، كما انه إستطاع بذكاء صنع أجواء إيجابية في الفريق هو بأمس الحاجة إليها في هذا الوقت .

و في قادم المواعيد قد يقوم مورينيو بدفع شفاينستايجر و إعطائه بعض الدقائق ، فإن أدى شفايني المطلوب منه و ظهر بشكل جيد عندها سوف يكسب مورينيو خيار جيد للدكة ، كما يمكن من خلال هذه الدقائق أن يتم التسويق لبيع بطل العالم في فترة الإنتقالات الشتوية .

و إن لم يعطي شفايني المأمول منه و هذا متوقع بشكل كبير و ذلك بسبب إبتعاده الطويل عن الملاعب و غياب حساسية المنافسات عنه ، فعندها سوف تتنتهي قصة النمر الألماني شفاينستايجر مع الداهية مورينيو و مع نادي مانشستر يونايتد بسلام و برضى جميع الاطراف .

نشر رد