مجلة بزنس كلاس
صحة

 

قال اخصائيون بان الحمض الاميني قد يساعد في توقع كيفية تغير البشرة مع التقدم في السن.
واظهر باحثون انه على الرغم من تأثير كل من التدخين والتعرض للشمس في شيخوخة البشرة الا ان جينات الاشخاص قد يكون لها تأثير اكبر.
وقال الاخصائيون بان هذا البحث الرائد قد يساعد في معرفة الاختلافات بين كل من الجينات كبيرة العمر وصغيرة العمر. واظهروا بانه بفهم كيفية جعل الجينات الكبيرة في العمر تبدو صغيرة وكيفية الحفاظ على الجينات الصغيرة من ان تصبح كبيرة في العمر فعندها يمكن تقديم النصائح الافضل للمرضى للاعتناء ببشرتهم.
يقوم الباحثون الان بالبحث في الفروقات بين كيفية تعبير الجينات في البشرة كبيرة السن و صغيرة السن وكيفية تأثير النظام الغذائي في هذه الجينات.
في الدراسة قام الباحثون باعطاء الفئران الحوامل غذاء يفتر حمض الفوليك والذي يغير من تعبير الجينات المسؤولة عن لون الشعر في مواليدهم. وتسبب ضعف النظام الغذائي بتغير في لون الشعر من اسود الى اشقر في المواليد وجميع الاجيال المستقبلية.
وهذه الدراسة تبين اثر النظام الغذائي في تعبير الجينات بشكل كبير.
وقال الباحثون بان الاجيال التالية من الدراسات المبنية على الجينات قد تساعد في تحديد ليس فقط المكونات التي قد تعمل بشكل افضل لانواع محددة من البشرة ولكن ما يتناوله الشخص طوال حياته قد يؤثر في البشرة ايضا.

نشر رد