مجلة بزنس كلاس
رياضة

خاض لاعبو الفريق الأول لكرة القدم بنادي الجيش تدريبا قويا، مساء أمس، على ملعب جامعة قطر، تحت قيادة صبري لموشي المدير الفني للفريق، بمشاركة جميع اللاعبين.
وقد بدأ التمرين بتدريبات اللياقة البدنية التي حرص عليها لموشي، ثم طالب اللاعبون بالجري حول الملعب قرابة الربع ساعة، وأعقب ذلك قيامه بتقسيم اللاعبين إلى مجموعات مع تنفيذ بعض الجمل مثل التمريرات القصيرة، واللعب من لمسة واحدة، مع تنفيذ بعض الجمل التكتيكية الأخرى التي حرص على تحفيظها للاعبين قبل المواجهة المرتقبة مع نادي لخويا بعد غد، في الدور نصف النهائي لبطولة كأس سمو أمير البلاد المفدى، باستاد جاسم بن حمد بنادي السد.
تدريب الأمس شهد لأول مرة، منذ فترة اكتمال صفوف الفريق، عودة عبدالرزاق حمدالله مهاجم الفريق المغربي، الذي انتظم في التدريبات مع باقي زملائه، كذلك خالد عبدالرؤوف الذي شارك في مباراة الأهلي الأخيرة بالدور ربع النهائي لكأس سمو الأمير، بالإضافة إلى وسام رزق كابتن الفريق الذي وصل إلى فورمة عالية، وأصبح جاهزا للمشاركة في المباريات، وبات في انتظار إشارة من مدربه صبري لموشي للمشاركة في المباراة القادمة طبقا لظروف المباراة.
وفي الوقت الذي جاء فيه تمرين الأمس قويا، وتركز معظمه على الجوانب البدنية، فإن حراس المرمى خليفة أبو بكر، وسعود الخاطر، وفهد يونس، خاضوا تدريبا شاقا بمفردهم، تحت إشراف مدرب حراس المرمى، وتألقوا في التصدي للتسديدات من خارج منطقة الجزاء، كذلك من المسافات القصيرة ومن الزوايا المختلفة، كما نفذوا التعليمات التي طلبت منهم حرفيا، وهو ما ساعد في ظهورهم بمستوى طيب.
وكان مدرب الجيش قد حرص على إجراء تقسيمة في وسط الملعب، ضمت مجموعة اللاعبين الأساسيين التي شاركت في المباراة الأخيرة والبدلاء مع إجراء تغييرات في التشكيلة في أثناء التقسيمة، للوصول إلى التوليفة المناسبة التي يمكن أن يخوض بها المباراة المرتقبة أمام لخويا.
لموشي من جانبه لم ينس أن يخصص فقرة في التمرين للتدريب على كيفية المراقبة اللصيقة للاعبي خط الدفاع للمهاجمين، وكيفية هروب لاعبي خط الوسط والمهاجمين منها، من خلال لعب الكرة بالأيدي وكيفية التحرك بها، وتمريرها للزميل في المكان المناسب في أثناء الجري بها.
وقد اختتم لموشي تدريب الأمس بتوجيه بعض ملاحظاته للاعبين، وطالبهم بتنفيذها وسط حماس منقطع النظير ورغبة غير عادية منهم، في نيل ثقته للمشاركة في المواجهة الصعبة والإسهام في صنع الانتصار، والصعود للمباراة النهائية للبطولة الأعلى.

نشر رد