مجلة بزنس كلاس
أخبار

عقدت وزارة التعليم والتعليم العالي اجتماعا مع رؤساء المجالس الطلابية بالمدارس المستقلة تم خلاله الاستماع لمقترحاتهم وآرائهم حول تطوير العملية التعليمية داخل المدارس باعتبارهم ممثلين لجميع طلبة وطالبات المدارس المستقلة.
وقد طرح رؤساء المجالس الطلابية من الطلاب والطالبات عددا من التحديات المتعلقة بالعملية التعليمية، ومقترحاتهم لحلها، وأثاروا موضوع طول الحصة الدراسية، وقلة الأنشطة اللاصفية. كما طالب بعضهم بإعادة النظر في الملخصات الدراسية التي يتم توزيعها على الطلاب قبل الاختبارات، والحد الأقصى لعدد المواد المسموح بها في الصفوف الإثرائية، وبتطوير نظام المسارات بحيث يصبح أكثر تخصصية.
وأجابت السيدة فوزية الخاطر مديرة هيئة التعليم بالوزارة على أسئلة الطلاب ومقترحاتهم، مشيرة إلى أن الملخصات قد تحرم الطالب من استخلاص النقاط المهمة بنفسه من خلال الاطلاع على محتوى الكتب المدرسية ، ووعدت في بدراسة كافة المقترحات التي تقدم بها الطلاب.
وأكدت للطلاب حرص الدولة على تعزيز قدرات أبنائها بإكسابهم كافة المعارف والمهارات التي يحتاجون إليها في المستقبل، وقالت إن قطر تحتاج لأبنائها المتعلمين تعليما على مستوى عال ليرفعوا اسمها بين الدول، منوهة بأهمية الحوار والقدرة على تقبل الرأي الآخر، وطالبت رؤساء المجالس الطلابية أن يكونوا صوتا وقدوة لزملائهم في المدارس.
من جهته قال السيد خليفة الدرهم مدير إدارة شؤون المدارس إنه سيتم عقد هذا الاجتماع بشكل دوري للاستماع إلى آراء ومقترحات طلبة المدارس، باعتبار ذلك من أهم أهداف المجالس الطلابية، من حيث تعزيز قيم الحوار وقدرة الطلبة على التعبير عن أنفسهم وزملائهم.

نشر رد