مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

أصدرت وزارة التخطيط التنموي والإحصاء الرقم القياسي لأسعار المنتج للقطاع الصناعي (PPI) لشهر أبريل من العام الجاري 2016، والذي سجل 8ر43 نقطة بارتفاع قدره 6ر1 بالمائة عن شهر مارس 2016، بينما كان الانخفاض 6ر29 بالمائة عن شهر ابريل من العام الماضي 2015.

ويتكون الرقم القياسي لسعر المنتج من ثلاثة أنشطة رئيسية، هي نشاط التعدين ويمثل 7ر72 بالمائة، ونشاط الصناعة التحويلية ويمثل 8ر26 بالمائة، ونشاط الكهرباء والماء ويمثل 5ر0 بالمائة من الإنتاج الصناعي.

وشهد قطاع التعدين حدوث ارتفاع مقداره 1ر1 بالمائة، مقارنة بالشهر السابق (مارس 2016)، نتيجة للارتفاع في أسعار مجموعة النفط الخام والغاز الطبيعي بنسبة 3ر1 بالمائة، مما أثر بشكل رئيسي على الرقم القياسي العام لأسعار المنتج، كما لوحظ انخفاض عن الشهر المناظر من العام السابق (ابريل 2015) بنسبة 2ر35 بالمائة.

وارتفع قطاع الصناعة التحويلية بمقدار 4ر2 بالمائة عن الشهر السابق (مارس 2016)، وقد حدث ذلك كمحصلة لارتفاع أسعار مجموعات المنتجات الكيميائية الأخرى بنسبة 2ر5 بالمائة، ومنتجات تكرير البترول بنسبة 9ر3 بالمائة، ومنتجات المطاط والبلاستيك بنسبة 1ر3 بالمائة، والمرطبات والمشروبات بنسبة 1ر1 بالمائة، والمعادن الأساسية بنسبة 9ر0 بالمائة، ومجموعة العصائر بنسبة 4ر0 بالمائة، ومجموعتي المواد الكيمائية الأساسية، والإسمنت والمنتجات غير المعدنية الأخرى بنسبة 3ر0 بالمائة لكل منهما، بينما كان الانخفاض في منتجات الألبان بنسبة 6ر0 بالمائة، ومنتجات الحبوب بنسبة 2ر0 بالمائة، مع ثبات مجموعة الورق ومنتجاته.

من ناحية أخرى وعلى صعيد التغير السنوي، لوحظ انخفاض مقداره 9ر17 بالمائة مقارنة مع الشهر المناظر من العام السابق (ابريل 2015) بسبب انخفاض أسعار مجموعة منتجات تكرير البترول بنسبة 6ر22 بالمائة، ومجموعة صناعة المعادن الأساسية بنسبة 7ر19 بالمائة، ومجموعة المواد الكيميائية الأساسية بنسبة 9ر10 بالمائة، ومجموعة منتجات الألبان بنسبة 8ر1 بالمائة، ومجموعة الحبوب بنسبة 3ر1 بالمائة.

من جهة أخرى حدث ارتفاع في مجموعة العصائر بنسبة 1ر10 بالمائة، ومجموعة الإسمنت والمنتجات غير المعدنية بنسبة 1ر8 بالمائة، ومجموعة المنتجات الكيميائية الأخرى بنسبة 4ر0 بالمائة، ومجموعة المرطبات والمشروبات بنسبة 7ر1 بالمائة، مع ثبات مجموعتي الورق ومنتجاته، ومنتجات المطاط والبلاستيك.

وفي قطاع الكهرباء والماء، لوحظ حدوث انخفاض قدره 6ر1 بالمائة مقارنة بالشهر السابق (مارس 2016)، وهو ناتج عن محصلة انخفاض مجموعة الماء بنسبة 8ر4 بالمائة، وارتفاع مجموعة الكهرباء بنسبة 8ر0 بالمائة، وبالمقارنة بالشهر المناظر من العام السابق (ابريل 2015) ارتفع الرقم القياسي لهذا القطاع بنسبة 1ر2 بالمائة، نتيجة ارتفاع كل من مجموعتي الكهرباء والماء بنسبة 5ر1 بالمائة و7ر2 بالمائة على التوالي.

قنا

نشر رد