مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

أعلنت جوجل سابقًا عن إصدار النسخة رقم 50 لمتصفح كروم، والتي ترافقت أيضًا مع إصدار تحديثٍ جديد لنظام تشغيل Chrome OS الخاص بحواسيب كروم بوك Chromebook والذي جلب معه دعمًا كاملًا لواجهات ماتيريال ديزاين من جوجل.

جلب التحديث الجديد دعمًا كاملًا لواجهات ماتيريال ديزاين، ما يجعل نظام Chrome OS يقترب أكثر وأكثر من حيث الشكل والتصميم من نظام أندرويد. لتبسيط الأمر، فإن كافة تطبيقات جوجل على الهواتف الذكية تعتمد على مبدأ ماتيريال ديزاين في تصميمها وشكلها، وأصبح هنالك العديد من التطبيقات الشهيرة التي تعتمد على نفس المبدأ التصميميّ (مثل فيسبوك مسنجر، تلغرام، فايبر…).

بالنسبة لنظام Chrome OS، فهو بالأساس نظام تشغيل مخصص لحواسيب كروم بوك، والذي يوفر كافة خدمات وتطبيقات جوجل الأساسية، مع واجهةٍ قريبةٍ من واجهات أنظمة تشغيل الحواسيب الشخصية، مثل واجهات ويندوز ولينوكس و MAC OS. الآن ومع إطلاق التحديث الذي يجلب واجهات ماتيريال ديزاين، فإن تجربة استخدام النظام ستصبح مشابهة أكثر لتجربة استخدام نظام أندرويد، على الأقل من ناحية تطبيقات جوجل.

ستقوم جوجل بطرح الواجهات الجديدة أولًا لنظام Chrome OS مع توفيرها لنمطٍ جديد قامت بتسميته بالنمط الهجين Hybrid والذي سيعتمد على واجهات ماتيريال ديزاين معدلة قليلًا، لتكون متناسبة مع حواسيب كروم بوك التي تدعم شاشات اللمس.

سيكون نمط الإظهار الهجين مخصصًا لحواسيب كروم بوك التي تمتلك شاشات لمس، حيث تم تخصيصه لتكون الأزرار والواجهات فيه أكبر قليلًا من نمط الإظهار التقليديّ.
أحد أبرز التحسينات التي تمت على واجهات Chrome OS بفضل اعتماد مبدأ ماتيريال ديزاين، هي القدرة على إزالة أكثر من 1200 ملف صورة يتم استخدامها من قبل النظام في الواجهات، حيث تعتمد واجهات ماتيريال ديزاين على الأشكال والخطوط الهندسية البسيطة بدلًا من الصور والأشكال المعقدة. من المفترض أن تساهم هذه الميزة بتحسين الأداء بشكلٍ عام، بالإضافة للحصول على دقة ووضوح إظهار أفضل.

حاليًا، ستكون هذه التحسينات مقتصرة على مستخدمي أنظمة Chrome OS على حواسيب كروم بوك، إلا أنه من المفترض أن تصل إلى مستخدمي أنظمة ويندوز وماك في وقتٍ قريب، وذلك بالنسبة لواجهة متصفح كروم.

نشر رد