مجلة بزنس كلاس
سيارات

قدمت فولكسفاجن اليوم سيارة بيتل صاروخية تحت اسم “فولكسفاجن بيتل ال اس ار”، المزودة بمحرك 2.0 ليتر يعمل بالحقن المباشر للوقود والمؤلف أربع أسطوانات تي اس اي والمدعوم بالتوربو.

حققت هذه السيارة رقما قياسيا كأسرع سيارة بيتل انتجت عبر التاريخ، اذ تمكنت من الوصول الى سرعة 205.122 ميل بالساعة أي ما يعادل 330 كلم بالساعة، بقيادة بريستون ليرنر محرر السيارات المتخصص في مجلة أوتوموبيل الشهيرة.

“فولكسفاجن بيتل ال اس ار” معدلة من قبل شركة “تي اتش ار” التي مقرها في سانتا باولا، كاليفورنيا. حيث عملت الشركة على تبديل شاحن الهواء التوربو بأخر أكبر حجما بالاضافة الى تعديل المكابس، وأعمدة الكامات وقضبان الربط، بالاضافىة الى تعديلات على رأس المحرك.

كل هذا بالاضافة الى العديد من التغييرات الأخرى. مثل تخفيض نظام التعليق، والعجلات الخاصة والاطارات الملساء المسطحة، وتم أضافة ترس تفاضلي محدود الانزلاق لمساعدة الجر، وتم تجريد المقصورة الداخلية من كافة الكماليات وتجهيزها بكامل معدات السلامة، مثل القفص الخاص بالحماية، ومقاعد السباقات، ونظام إخماد الحرائق. بالاضافة الى مظلات خاصة بالتوقف والكبح الفجائي.

والنتيجة قوة تصل الى 543 حصان و 570 نيوتن متر من عزم الدوران. أما مع استعمال العجلات المسطحة (فلات) فالقوة قد تصل الى 600 حصان وما يقرب 680 نيوتن متر من عزم الدوران.

نشر رد