مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

تعد هذه البحيرة من أشهر المناطق السياحية في كندا، فهي البحيرة الأكبر فيها، والرابعة مساحةً في أمريكا الشمالية ، تتمتع بمناظرها الطبيعية الخلّابة ومُناخها الذي يجمع بين البرودة الثلجية المنعشة والمرتفعات الجبلية الخضراء ، مما يجعلها مكاناً مثالياً للاسترخاء والاستجمام .

تقع في الأقاليم الشمالية الغربية من كندا، ولا تقتصر شهرتها في كندا، بل تصل إلى العالم كله فهي البحيرة الثامنة على المستوى العالمي من حيث المساحة ، حيث تصل إلى 31153 كيلومتر مربع، وتتميز بشواطئها الكبيرة والتي تصل إلى مساحة 2719 كيلومتر، كما تضم بعض من مستجمعات المياه التي تقع بالقرب منها .

3-bear3

يصل عمقها إلى 446متر ، وتقع بالقرب من المرتفعات الجبلية المتميزة بطقسها البارد وثلوجها الكثيفة، الأمر الذي جعل من البحيرة بحيرة جليدية تمتع زائريها بمتعة التزلج على سطحها .كما يتسبب ذوبان هذه الثلوج بالكثير من الفيضانات في البحيرة.

تقع بالقرب من البحيرة منطقة خاصة بالتعدين تم اكتشافها مؤخراً على الشواطئ الشرقية للبحيرة، ويعود تاريخ اكتشافها إلى عام 1800 للميلاد .

3-bear2

ويرجع الأصل في تسميتها إلى السكان الذين عاشوا بالقرب من البحيرة منذ قديم الزمان، فهم من أطلقوا عليها هذه التسمية. كما يقال أيضاً أن سبب تسميتها ببحيرة الدب الكبير أو العظيم ، يعود إلى الدببة التي ألف شواطئها منذ القدم وذلك لغناها الكبير بالثروة السمكية .

نشر رد