مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

أعلنت الخطوط الجوية القطرية عن توصلها إلى اتفاق لتجديد شراكتها مع نادي برشلونة لكرة القدم لموسم آخر، والتي ستتعاون بموجبها شركة الطيران الحائزة على عدة جوائز وأفضل نادي كرة قدم في العالم، وستمتد الشراكة حتى 30 يونيو 2017.

وقال أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “قبل ثلاثة أعوام، حققنا إنجازاً تاريخياً بتوقيعنا شراكة مع نادي برشلونة لكرة القدم، حيث كانت هذه المرة الأولى التي ندخل فيها في شراكة رياضية بهذه الأهمية. نشعر بفخر كبير بالإنجازات التي حققها الفريق خلال الأعوام القليلة الماضية ونتشرّف بهذه الفرصة للاستمرار معهم. تثبت هذه الاتفاقية الجديدة أمام العالم مدى التزامنا ودعمنا لنادي برشلونة، ونحن نتطلع لموسم آخر رائع حافل بالإنجازات”.

وقد دخلت الخطوط الجوية القطرية في شراكة استراتيجية مدتها ثلاثة أعوام مع نادي برشلونة الرياضي لكرة القدم في يوليو 2013 عنوانها “فريق يوحّد العالم” قامت خلالها بالعديد من الأنشطة التي لاقت نجاحاً كبيراً.. كما تعاونت الناقلة القطرية مع النادي الإسباني في حملة السلامة التي أطلقتها، حيث ظهر لاعبو نادي برشلونة لكرة القدم في فيديو الحملة والذي يتم عرضه على متن رحلات الخطوط الجوية القطرية قبل إقلاعها، والذي أصبح بدوره أحد أعلى الفيديوهات مشاهدة على شبكات التواصل الاجتماعي، محققاً أكثر من 40 مليون مشاهدة خلال الأسابيع الأربع الأولى منذ إطلاقه.

وإضافة إلى حمل شعار الناقلة على قمصان النادي، أطلقت القطرية عدداً من الحملات الترويجية الناجحة من بينها حملة “أرض نادي برشلونة” و”عطلة نادي برشلونة” كما قامت برعاية الجولات الصيفية لنادي برشلونة وطلاء إحدى طائراتها من طراز بوينج 777 بشعار النادي وتقديم باقات خاصة لمشجعيه من خلال قسم القطرية للعطلات تشمل جولات سياحية وبطاقات لحضور مبارياته. كما أطلقت الناقلة عدداً من المسابقات الممتعة عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعية احتفالاً برعايتها للنادي.

تعزيز شبكة الناقلة
وكونها واحدة من أسرع شركات الطيران نمواً في العالم بشبكة خطوط تضم أكثر من 150 وجهة حول العالم، ساهمت الخطوط القطرية في توسعة قاعدة مشجعي النادي حول العالم وفي الوقت ذاته دعم قيمهما المشتركة للتميز والاعتزاز في مجتمعهما المحلي.

كما عملت القطرية مع نادي برشلونة لتطوير استراتيجيات للترويج لمدينة برشلونة في آسيا ما أدى إلى ارتفاع أعداد المسافرين من منطقة آسيا والمحيط الهادئ إلى برشلونة.

ومنذ بدء الشراكة في عام 2013، قامت القطرية بمضاعفة عدد رحلاتها إلى كل من مدريد وبرشلونة، حيث تسيّر اليوم رحلتين يومياً إلى المدينتين لتتيح للآلاف من السيّاح السفر أسبوعياً إلى إسبانيا من مختلف أنحاء العالم.

وتسيّر القطرية اليوم 14 رحلة مباشرة وبدون توقف أسبوعياً من برشلونة إلى الدوحة مع روابط جويّة ممتازة إلى مختلف الوجهات في الشرق الأوسط ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ وإفريقيا.

وشهدت الخطوط الجوية القطرية منذ انطلاق عملياتها قبل 18 عاماً نمواً متسارعاً وهي تعد اليوم واحدة من أسرع شركات الطيران نمواً في العالم حيث تسيّر أسطولاً حديثاً مكوناً من 188 طائرة إلى أكثر من 150 وجهة في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ وأمريكا الشمالية والجنوبية.

نشر رد