مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

أصبحت إصابات العمل الناجمة عن العمل في درجات حرارة مرتفعة في المناطق المفتوحة هاجساً لدى وزارة الصحة العامة حيث تعمل الوزارة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة بالدولة على تطوير خطط العمل الهادفة إلى الوقاية من الإصابات الناتجة عن ارتفاع درجة الحرارة خلال فصل الصيف وخصوصا “الإجهاد الحراري”، ومن المقرر إنجازها والبدء في تنفيذها خلال العام المقبل.
وفي هذا الإطار، عقدت وزارة الصحة اجتماعا موسعا بمشاركة ممثلين من الوزارة ووزارة التنمية الإدارية والعمل والشؤون الاجتماعية، ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية، واللجنة العليا للمشاريع والإرث والهلال الأحمر القطري.
وقالت الشيخة الدكتورة العنود بنت محمد آل ثاني مديرة تعزيز الصحة والأمراض غير الانتقالية بوزارة الصحة العامة، التي ترأست الاجتماع، إن الاجتماع الموسع جاء في إطار حرص الوزارة وكافة الجهات المعنية على صحة العاملين، وبما يسهم في جعل أماكن العمل خالية من الإصابات والأمراض المهنية والوفيات.
وأشادت بالتعاون البناء بين كافة الجهات المعنية لتقليل إصابات العمل الناتجة عن ارتفاع درجات الحرارة، إضافة إلى البرامج المتعددة التي تهدف إلى تعزيز صحة العاملين في الدولة، وأكدت الحرص على تعزيز ذلك من خلال المشاريع المشتركة، والعمل على ضمان التطبيق الأمثل للبرامج الوطنية في هذا الصدد.
وقد تم خلال الاجتماع مناقشة الدور الذي تقوم به الجهات من الناحية التوعوية والرقابية والعلاجية، وضمان التطبيق الأمثل للقوانين والقرارات المتعلقة بتحديد ساعات العمل في أماكن العمل المكشوفة خلال فصل الصيف، حيث ينص القرار الخاص بتحديد ساعات العمل في فصل الصيف على أن “تحدد ساعات العمل للأعمال التي تؤدى تحت أشعة الشمس أو في أماكن العمل المكشوفة خلال المدة من 15 يونيو وحتى 31 أغسطس من كل عام بحيث لا تزيد على خمس ساعات في الفترة الصباحية، ولا تجاوز الساعة الحادية عشرة والنصف صباحا، على ألا يبدأ العمل في الفترة المسائية قبل الساعة الثالثة مساء.” كما ناقش الاجتماع زيادة الورش التدريبية لمشرفي الصحة والسلامة المهنية بالشركات وللعمال وكيفية التبليغ عن الإصابات والتعامل معها، بالإضافة إلى الخطط المستقبلية.
وقال الدكتور محمد علي الحجاج رئيس قسم الصحة المهنية بوزارة الصحة إن فريق العمل بقسم الصحة المهنية بصدد إنجاز آلية التبليغ عن الأمراض المتعلقة بالعمل والتي تم إعداد محتواها بالتعاون مع مؤسسة الرعاية الصحية الأولية والهلال الأحمر القطري.
وأشار إلى أنه من المقرر البدء بتطبيق الآلية الجديدة في المراكز الصحية للعمال التي يتولى الهلال الأحمر القطري تشغيلها بموجب اتفاقية مع وزارة الصحة العامة ومن ثم يتم تعميم آلية التبليغ على الجهات الأخرى.
وأوضح أنه سيتم البدء في تدريب المجموعة الثانية للأطباء الممارسين على “أساسيات الصحة المهنية” بالتعاون مع المكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، حيث من المتوقع أن تبدأ الدورة الأولى للتدريب في منتصف شهر أكتوبر المقبل، حيث سيتم تدريب عدد من الأطباء من مختلف الجهات بالدولة ومنها مؤسسة حمد الطبية ومؤسسة الرعاية الصحية الأولية والمراكز الصحية للعمال والشركات.

نشر رد