مجلة بزنس كلاس
أخبار

نفت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على حسابها الرسمي في “تويتر” إغلاق معهد الراشدات رداً على ما تداوله مغردون أطلقوا وسما ضد قرار الإغلاق، وذلك تفاعلا مع الحملة الرافضة لإيقاف نشاط المعهد . وأوضحت الوزارة أن المعهد لم يتم إغلاقه إنما المطلوب من إدارته تعديل وضعه وفق القانون رقم “12” لسنة 2011.

274019_0

 

وكانت طالبات معهد الراشدات قد فوجئن بإغلاق أبواب المعهد في وجوههن مع بداية السنة الدراسية في 18 سبتمبر الجاري . وأشارت إحدى الطالبات إلى أنهن حرمن منذ بداية العام الدراسي التوجه إلى قاعات دراسة العلوم الشرعية، مع أن الخدمات التعليمية الشرعية تتميز فيها الراشدات، كما أن الإدارة تراعي جميع الحقوق، وتطبق القانون بصرامة انطلاقا من التزامها.

من جانب آخر أكد مصدر بوزارة الأوقاف أن الإيقاف يتعلق بإجراءات القانونية، ولا صلة له بمنهج الراشدات، وأن تصريح الوزارة في وسائل التواصل الاجتماعي أكد على ذلك .

وناشدت إدارة المعهد التي بدورها وزارة الأوقاف بالسماح لطالبات العلوم الشرعية بالعودة لمقاعدهن الدراسية لتلقي العلوم الشرعية، لحين استكمال الإجراءات المطلوبة حتى يلحقن بالسنة الدراسية، حيث إن المعهد ملتزم بتقديم منهج سنوي لطالباته ولدينا حصص يومية واختبارات فصلية وسنوية نهائية ونسبة غياب محددة.

كما ناشدت طالبات الدفعة السابعة المفترض تخريجها هذا العام وزارة الأوقاف في تغريدات على موقع تويتر تسهيل الإجراءات والسماح لهن بالانتظام في فصول المعهد لحين إنهاء الإجراءات المطلوبة .

وقد تم إنشاء معهد الراشدات عام ٢٠٠٨ لتدريس العلوم الشرعية للنساء، ويعمل تحت مظلة وزارة الأوقاف التي قدمت دعمها لتجهيز المعهد عند إنشائه، وتقدم مؤسسة راف وعيد الخيرية دعمهما للمعهد الذي يعمل بجهود خيرية، وخريجات المعهد من الداعيات الإسلاميات المتميزات بشهادة المراكز التي أجرت لهن تقييما، إلا أن شهاداتهن لا يتم الاعتراف بها، ولا تتيح لهن فرص عمل في المجالات الشرعية ومنهجها يعادل الدبلوم وقد اعترفت بعض الدول بالمعهد وأنشأت أفرعا له تحت إدارة خريجاته في لندن وموريتانيا . وقد بلغ عدد خريجات الدفعة السادسة 21 خريجة، الدفعة الخامسة 37 خريجة، الدفعة الرابعة 36 خريجة، الدفعة الثالثة 26 خريجة، الدفعة الثانية 20 خريجة، الدفعة الأولى 35 خريجة .

نشر رد