مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أعاد الأهلي متصدر الدوري المصري الممتاز لكرة القدم، فارق النقاط مع ملاحقه الزمالك إلى 8 نقاط من جديد، بعدما حقق فوزا عريضا على حساب مضيفه أسوان بأربعة أهداف دون رد.

وعلى الرغم من البداية الخاطفة لأسوان وتصدى عارضة شريف إكرامي حارس الأهلي لفرصة خطيرة بالدقيقة الأولى إلا أن الأهلي ظل أكثر تنظيما وبقي متماسكاً حتى الدقائق الأخيرة من الشوط الأول.

وجاء التقدم براسية رامي ربيعة في الدقيقة 39 متابعا عرضية أحمد فتحي من ضربة ركنية، قبل أن يعود فتحي ويمرر كرة أرضية أخرى لماليك إيفونا الذي سددها مباشرة في الشباك بالدقيقة 41 معلنة عن الهدف الثاني.

وجاء الهدف الثالث من تسديدة عبدالله السعيد بالدقيقة الثالثة للوقت بدل الضائع ليختم الشوط الأول بتفوق أهلاوي كاسح.

الشوط الثاني شعر مارتن يول المدير الفني للأهلي بأريحية النتيجة ليمنح الفرصة لمحمد نجيب قلب الدفاع في مشاركة نادرة له هذا الموسم على حساب المُجهد أحمد حجازي.

وفي الدقيقة 72 أضاف جون أنطوي الذي حل بديلا قبلها بـ 4 دقائق الهدف الرابع للأهلي من عرضية رمضان صبحي الذي توغل من حدود منطقة الجزاء ليمرر للغاني القادم من الخلف.

ثم دفع مدرب الأهلي بعماد متعب ليزيد القدرات الهجومي ويريح عبدالله السعيد في آخر ربع ساعة من المباراة.

ظل الموقف دون تغيير حيث احتفظ الأهلي بتفوقه حتى النهاية ليحصد انتصارا ثمينا رفع رصيده إلى 62 نقطة بالمركز الأول بفارق 8 نقاط عن الزمالك الذي فاز في وقت سابق اليوم على بتروجت.

أما أسوان فبالخسارة تراجع للمركز الـ 15 وله 31 نقطة بعدما تساوى معه في النقاط المقاولون العرب لكن فارق الأهداف لصالح الأخير.

الهزيمة برباعية نظيفة هي الأثقل للفريق الجنوبي العائد للدوري الممتاز هذا الموسم.

نشر رد