مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

استمر جوزيه مورينيو مدرب مانشستر يونايتد الإنجليزي في تخييب الآمال المعقودة عليه خلال الموسم الحالي، حيث قدم فريقه أداء سلبي هجومياً أمام غريمه ليفربول أول أمس الاثنين واكتفى بنقطة التعادل السلبي.

وسائل الإعلام ركزت على مشاكل مانشستر مورينيو موضحةً بأن المدرب لويس فان جال حقق نتائج أفضل خلال هذه الفترة من الموسم الماضي، فخلال 8 جولات استطاع حصد 16 نقطة مقابل 14 نقطة حصدها مورينيو حالياً.

وسجل لاعبو المدرب البرتغالي 13 هدفاً مقابل 12 هدفاً للمدرب الهولندي، فيما استقبلت شباك فريق كل مدرب 8 أهداف. في الوقت ذاته فإن مورينيو قاد اليونايتد لتحقيق أسوأ رقم بالنسبة له في حيازة الكرة في تاريخ مشاركته في الدوري الإنجليزي الممتاز ضد ليفربول.

وتواجد اليونايتد في هذه المرحلة من الموسم الماضي في المركز الرابع، بينما يتواجد الفريق حالياً في المركز السابع بفارق 5 نقاط عن المتصدر مانشستر سيتي.

 

نشر رد