مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

ليس الظلام وقتاً للسكينة في هذه المدينة المكسيكية، بل هي الشهيرة بحياتها الليلية المضيئة والنشيطة وهي المدينة الأكبر في المساحة وفي جذب الزوار المحليين والأجانب.

%d8%a7%d9%83%d8%a7%d8%a8%d9%88%d9%84%d9%83%d9%88

تدعى بمدينة أكابولكو وتقع على ساحل المحيط الهادئ جنوب غرب مدينة مكسيكو، وتعد واحدةً من أقدم المدن الشهيرة بمنتجعاتها الشاطئية،و تقسم منطقة المنتجع فيها إلى قسمين شمالية تقليدية وهي الجزء القديم من المدينة وتتوسطها ساحة رئيسة تسمى زوكالو وهي محاطة بأشجار تشكل ظلالاً جميلة مع مقاه ومحلات تجارية. أما قسم المدينة الجنوبي فهو مميز بحداثته والذي يضم أحدث الفنادق الشاهقة والشوارع العريضة.

%d8%a7%d9%83%d8%a7%d8%a8%d9%88%d9%84%d9%83%d9%8823

أبرز ما يميز المدينة هو الصيد في مياهها العميقة جدا عبر الشراع، كما أنها تشتهر بشواطئها الرملية الواسعة وبحيراتها المحاطة بأشجار المانغروف وفيها قوارب للتجول وخيول جاهزة للركوب مع رياضات أخرى كالغطس وركوب المياه.

كما تقدم المدينة خدمات مميزة في حمامات الشمس، ويأتي لزيارتها كل عام الآلاف من السيّاح فهي بالإضافة إلى خدماتها تعد المدينة الأكبر في المكسيك وتقع في عمق خليج مما يعطيها موقعاً مميزاً.

%d8%a7%d9%83%d8%a7%d8%a8%d9%88%d9%84%d9%83%d9%881

يذكر أن المدينة تضم مجموعة من الأبنية التاريخية كحصن سان دييغو الذي يقع شرق الساحة الرئيسية للمدينة ويعود بناؤه إلى عام 1616 وذلك لحمايتها من هجمات القراصنة، كما تضم أجزاء من الخنادق والحصون والأبراج والأسوار العالية والمطاعم المرتبة والمهيئة لاستقبال الزواروالتي تقدم مأكولات محلية مميزة .

نشر رد