مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

افتتح سعادة الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني وزير الخارجية مساء أمس، مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني بمعهد الدوحة للدراسات العليا وذلك بحضور سعادة السيد ستيفن أوبراين وكيل الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ومنسق الإغاثة في حالات الطوارئ.
وعبر سعادة وزير الخارجية، في تصريح لوكالة الأنباء القطرية (قنا)، عن ثقته في ما يقدمه مركز دراسات النزاع والعمل الإنساني بمعهد الدوحة للدراسات العليا من خدمة لدولة قطر وللمنطقة في مجالي فض النزاعات والعمل الإنساني.
وقال سعادته، إن “تدشين مثل هذا المركز الدولي في الدوحة لن يكون في خدمة دولة قطر فقط وإنما لدول المنطقة إذ أن المنطقة بحاجة إلى تبادل الخبرات وبناء القدرات في مجال فض النزاعات بالطرق السلمية والعمل الإنساني وإعادة الإعمار”.
حضر الافتتاح عدد من السفراء المعتمدين لدى الدولة ونخبة من الأكاديميين وممثلي الهيئات والمؤسسات الإنسانية.

نشر رد