مجلة بزنس كلاس
ستايل

 

افتتحت مساء اليوم فعاليات النسخة التاسعة من معرض /هي للأزياء العربية/ وذلك بمركز الدوحة للمعارض والمؤتمرات تحت عنوان /الأناقة والإبداع/ وتستمر حتى السادس من يونيو الجاري.

وسيسلط المعرض الضوء على أحدث وأرقى التصاميم الخاصة بالربيع والصيف وشهر رمضان2016، وسيشهد مجموعة واسعة من الأزياء الخليجية التي تضم القفاطين، والجلابيات، والشالات، والفساتين بالإضافة إلى مجموعة واسعة من الأكسسوارات المكملة مثل الأحذية، وحقائب اليد، والأحزمة والتي تلبي جميع أذواق زائرات المعرض.

وأكد السيد حمد الشرقي مدير عام غرفة قطر، في تصريحات أدلى بها عقب افتتاحه فعاليات المعرض، حرص الغرفة على دعم ليس فقط معرض /هي للأزياء العربية/، ولكن أيضا كافة المعارض التي تنظم بالدولة، باعتبارها منصات لإبراز المنتج القطري.

ووصف الشرقي المعرض في نسخته التاسعة الحالية، بأنه رائع ومتنوع متمنيا له التوفيق، ومعربا عن أمله في انتقاله من المحلية إلى محيطه الإقليمي، خاصة وأن نسخة العام الحالي يشارك بها ما يقرب من 200 عارض، يضمون شركات عارضة من دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية.

وأوضح أن غرفة قطر خصصت في الآونة الأخيرة قسما للمعارض، هدفه دعم جميع القطاعات الصغيرة والمتوسطة بجانب الأسر المنتجة، وهو الأمر الذي يخدم تعزيز جميع قطاعات الصناعة القطرية بكافة أنواعها.

وكجزء من حفل الافتتاح، تم تنظيم عرض أزياء كبير استمتع فيه زائرات وضيوف المعرض، بمشاهدة أعمال وتصاميم العديد من المصممات القطريات والخليجيات والعالميات.

وتعتبر الهيئة العامة للسياحة التي تنظم المعرض بالتعاون مع شركة / ديزاين كرياشنز/، سياحة المعارض والمؤتمرات من أهم الأدوات لصناعة وتطوير سياحة الأعمال، لذا تسعى دائما لدعم ومساندة القطاع الخاص في تنمية منصات لإبراز آخر الإبداعات في شتى المجالات، منها الفنون والأزياء.

ويعتبر معرض هي للأزياء العربية أكثر من مجرد معرض لأحدث التصميمات القطرية والخليجية، بل هو حدث ثقافي مهم، تم نسجه من قبل المصممات ورائدات الأعمال والخبراء بخيوط التراث الإسلامي والعربي، إذ يتضمن الحدث ورش عمل وعروض أزياء ومجالس الأعمال، حتى أصبح نقطة عبور مهمة في مشوار قطر نحو استضافة كبرى فعاليات الأعمال العالمية.

نشر رد