مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

رفعت الخطوط الجوية القطرية خلال نهاية هذا الأسبوع قدرتها الاستيعابية إلى عدد من وجهاتها العالمية، وذلك بفضل ترقية الطائرات إلى ثلاث من وجهاتها ابتداءً من مطلع شهر يوليو الجاري. وجاء ذلك بالتزامن مع تدشين الناقلة الأفضل بالعالم لرحلاتها إلى مدينة مراكش بالمغرب على متن طائرة بوينج 787 دريملاينر.
وقد اعتمدت «القطرية» طائرات جديدة إلى وجهات جوانزو (الصين) وجنيف (سويسرا) ووارسو (بولندا)، بهدف تعزيز الرحلات اليومية المنطلقة من مطار حمد الدولي باتجاهها، وهو ما يؤكد على الطلب المتزايد الذي تشهده خدمات الناقلة القطرية.
الصين
وقد لقيت رحلة «القطرية» على متن طائرة A380 إلى جوانزو ترحيباً حاراً فور وصولها لأول مرة قادمةً من مطار حمد الدولي، حيث تشكل المدينة الوجهة الرابعة لطائرات القطرية من طراز A380 بعد وجهات بانكوك ولندن وباريس. يذكر أن الخطوط الجوية القطرية كانت شركة الطيران الأولى في الشرق الأوسط التي تسير رحلاتها باتجاه جوانزو على متن طائرات بوينج 777 في عام 2008.
جنيف
ومن ناحية أخرى، أطلقت «القطرية» خلال عطلة نهاية الأسبوع ثاني رحلاتها على متن طائرة بوينج 787 دريملاينر إلى مدينة جنيف في سويسرا، وحظيت بمجرد وصولها باستقبال حافل ومراسم رش المياه التقليدية، بحضور لفيف من الإعلاميين وممثلين رفيعي المستوى من الخطوط الجوية القطرية ومطار جنيف. يذكر أن هذا الخط قد شهد تشغيل طائرات A320 فيما مضى، بينما يتم تشغيل طائرات دريملاينر للرحلات اليومية المتوجهة إلى مدينة زيوريخ.
وارسو
كما شهدت «القطرية» خلال عطلة نهاية الأسبوع
ترقية طائراتها المتوجهة من الدوحة إلى مطار تشوبين في وارسو من إيرباص A320 إلى إيرباص A330 ذات الجسد العريض.
وتأكيداً على التزام القطرية الدائم بدعم السوق البولندية، أدت الزيادة في الطلب على رحلات السفر من وإلى بولندا إلى اعتماد القطرية لطائرات إيرباص A330 التي
تضم 260 مقعداً لخدمة هذه الوجهة.
وتشهد «القطرية» نمواً كبيراً منذ انطلاقتها قبل 19 عاماً، وتسير أسطولها الذي يضم 186 طائرة نحو أكثر من 150 وجهة للترفيه والأعمال حول العالم.;

نشر رد