مجلة بزنس كلاس
بورصة

توقع محللون أن تحقق أسواق الأسهم الخليجية مكاسب قوية في تداولات اليوم الخميس، بعدما توصلت منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك إلى اتفاق لكبح إنتاج الخام.

واتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك في اجتماعها بفينيا يوم الأربعاء، على خفض محدود لإنتاجها النفطي في أول اتفاق من نوعه منذ عام 2008 في مسعى أخير لدعم الأسعار.

وقال المحللون إن أسعار النفط صعدت بقوة متجاوزة حاجز 50 دولاراً للبرميل على وقع الإنباء الإيجابية، ومن المتوقع أن يوثر ذلك على أداء المؤشرات والأسهم.

وزادت العقود الأجلة لخام برنت تسليم يناير بنحو 4.02 دولار؛ ما يعادل 8.9% إلى 49.25 دولار، وصعد الخام الأمريكي 9% إلى 49.37 دولار للبرميل.

وقال مهند عريقات المحلل لدى مساكن كابيتال: بعد قرار أوبك التاريخي وارتفاع النفط، والأسواق العالمية، من المتوقع أن تستكمل أسواق الخليج أداءها الإيجابي بالتزامن مع وجود الأسهم عند مستويات جيدة مستهدفة مستويات مقاومة هامة.

ورجح عريقات، أن تسيطر القوى الشرائية على تداولات أسواق المنطقة اليوم، والتي تعرضت لعمليات تصحيح مع بداية جلسات الأسبوع الجاري.

وتوقع عريقات أن ترتفع مستويات السيولة مع نهاية الربع الرابع مع استعداد المحافظ للانتقال للأسهم التشغيلية قبل موسم التوزيعات النقدية الذي يترقبه الكثير من المستثمرين.

وقال محمد الشميمري المستشار المالي بإحدى شركات السمسرة في الخليج إن أغلب أسواق المنطقة أعطت، أمس، إشارة إيجابية جديدة للمضاربين وسط الأنباء الإيجابية عن المصدر الرئيسي لدول الخليج.

من جانبه قال المحلل الفني لأسواق المال نواف العجمي إن هناك استطلاعات رأي لشركات أبحاث تؤكد على توجه كثير من المستثمرين إلى زيادة المخصصات بالأسهم الصغيرة والمتوسطة بدول الخليج وخصوصاً السعودية.

وبين العجمي: أن مؤشرات أسواق الخليج تحتاج لسيولة جديدة لتخطي حواجز فنية هامة في الفترة القادمة.

وفيما يلي مستويات إغلاق أسواق الخليج في جلسة أمس الأربعاء:

السعودية.. ارتفع المؤشر 1.5% إلى 7000 نقطة.

دبي.. زاد المؤشر 0.8% إلى 3361 نقطة.

أبوظبي.. صعد المؤشر 1.1% إلى 4309 نقطة.

قطر.. زاد المؤشر 1.6% إلى 9794 نقطة.

الكويت.. صعد المؤشر 0.2% إلى 5554 نقطة.

سلطنة عمان.. ارتفع المؤشر 0.1% إلى 5488 نقطة.

البحرين.. نزل المؤشر 0.3% إلى 1174 نقطة.

نشر رد