مجلة بزنس كلاس
طاقة

ارتفعت أسعار النفط، اليوم الثلاثاء، معوضة بعض الخسائر الصباحية، رغم صعود الدولار، مع تواصل ترقب المستثمرين لمدى إمكانية خفض الإنتاج وتقليص فائض المعروض من الخام.

وبحلول الساعة 11:35 صباحاً بتوقيت جرينتش، زاد سعر مزيج برنت في عقود شهر أقرب استحقاق 10 سنتات؛ ما يعادل 0.23% إلى 51.58 دولار للبرميل.

وارتفع سعر الخام الأمريكي في العقود الآجلة 0.46%، ما يعادل 23 سنتاً إلى 50.75 دولار للبرميل.

ومن المقرر أن يعلن معهد البترول الأمريكي في وقت متأخر اليوم بيانات المخزونات، والتي سيتبعها الإعلان الرسمي عن بيانات تلك المخزونات من قبل إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في وقت متأخر غداً الأربعاء.

وأكد أحمد كرم المحلل بأسواق السلع، أن السوق ما زال متخماً بالمعروض من الخام، في ظل تباين التصريحات بين أعضاء منظمة أوبك قبل اجتماع  نوفمبر القادم.

وأضاف كرم: أن رفض العراق لخطوات خفض الإنتاج يمثل عاملاً سلبياً لأسعار الخام في الوقت الحالي، وهو ما يشكل موقفاً مغايراً لروسيا التي أعلنت سعيها ودعمها لتلك المبادرة التي من المحتمل أن تدفع الأسعار إلى مستويات 60 دولاراً.

وفي هذه الأثناء اليوم، ارتفع مؤشر الدولار بنسبة 0.07% إلى 98.71 نقطة.

نشر رد