مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

قالت صحيفة المدنية السعودية “أجمع خبراء التحكيم على الأخطاء الجسيمة التي ارتكبها حكم مباراة الاتحاد والشباب عبدالرحمن السلطان والمساعد الثاني عبدالله الشلوي التي ساهمت في إسقاط الاتحاد من صدارة دوري جميل بأخطاء متكررة جميعها جاءت ضد الاتحاد وفي هذا الصدد قال خبير التحكيم محمد فودة إن هدف الشباب كان من كرة تسلل على المهاجم بن يطو وكان يتعين على المساعد عبدالله الشلوي أن يرفع الراية واحتساب تسلل وذلك في الدقيقة 36 من عمر المباراة، مشيرًا إلى أن الاتحاد كان له ركلة جزاء قبلها وتحديدًا في الدقيقة 11 حينما أبعد مدافع الشباب الكرة بيده عن المرمى واحتسبها الحكم السلطان ركنية ولكنه تغاضى عن احتسابها ركلة جزاء للاتحاد فيما امتدح تدخل الشلوي وإلغاء احتساب السلطان ركلة جزاء للاتحاد في الشوط الثاني كونها لم تكن صحيحة إطلاقًا، ثم واصل تفنيده لأخطاء الحكم وقال في الدقيقة 89 كانت هناك ركلة جزاء صحيحة للاعب الاتحاد عبدالعزيز العرياني إثر إعاقته من لاعب الشباب البيشي أمام الحكم لم يحتسبها متفقًا مع غيره من خبراء التحكيم على الأخطاء المتكررة في المباراة”.

وتطرق لدخول مدرب الشباب سامي الجابر أرض الملعب مؤكدًا أنه كان يستحق الاستبعاد من المباراة لاسيما بعد حركته مع الحكم الرابع.

نشر رد