مجلة بزنس كلاس
صناعة

 

يبدو أن بعض الحركات قد تؤدي إلى مخاطر كبيرة لا بل مميتة خلال الاستحمام. ويؤشر حجم الوفيات خلال الاستحمام إلى ضرورة التوقف عند تلك المسألة. وقد قامت مجموعة من الباحثين قبل أشهر بدراسة في محاولة إيجاد الإجابة عن حجم تلك الوفيات، فتوصلوا إلى نتيجة هامة مفادها أن حركة إرجاع الرأس إلى الوراء قد ترفع من نسبة الانزلاق!.

وفي التفاصيل، أن الشرايين المغذية للمخ تتجمع كلها وتمر من خلف الرقبة في جسم الإنسان. وغالباً حين نستحم نرجع رأسنا إلى الخلف من أجل غسل الشعر، ما قد ينتج عنه تصلب لبعض شرايين منطقة الرقبة وبالتالي انخفاض تدفق الدم الذي يسبب الدوخة وفقدان التوازن بشكل لا إرادي ما يسهم بشكل كبير في انزلاق الشخص من الخلف وارتطام رأسه بالأرض٬ وبالتالي نزيف وقد يؤدي للموت، حسب العربية نت.

وتسمى هذه الحركة بحسب العلماء “وايد يسون” وتعد من أخطر الحركات التي يقوم بها الإنسان أثناء الاستحمام دون أن يعي عواقبها.

نشر رد