مجلة بزنس كلاس
سياحة

يحتفل المسلمون في مشارق الأرض ومغاربها يوم غد بعيد الأضحى المبارك وهو مناسبة ليفرحوا بفضل الله ورحمته، وكريم إنعامه وبهذه المناسبة تحتفل دولة قطر في مختلف أرجاء البلاد فتنتشر البهجة والفرحة ويسعد أهل قطر والمقيمون فيها وزائروها بالفعاليات المختلفة التي تقيمها مختلف الجهات الحكومية والخاصة في الدولة خلال أيام العيد المباركة لنشر الأمل والفرحة بين الجميع.
وقد تزينت الشوارع والحدائق والفرجان والمجمعات التجارية وغيرها استعدادا لهذه الاحتفالات التي تستمر طيلة أيام العيد، فتحرص الهيئة العامة للسياحة بشكل سنوي على تنظيم عدد من الفعاليات التي تجذب الجماهير من داخل قطر وخارجها، فتنطلق احتفالاتها في أول أيام العيد تحت شعار “التقط الفرح”، تتخللها مجموعة من الفنون التي تجمع بين الترفيه والتشويق والتسلية وتغطي شتى أنحاء قطر، بما في ذلك المؤسسات الرياضية ومراكز التسوق ومعالم الجذب الثقافي ومركز قطر الوطني للمؤتمرات.
وتشهد المجمعات التجارية الكثير من العروض الفنية الترفيهية الجاذبة للأطفال والعوائل مثل: مجمع حياة بلازا، وسيتي سنتر الدوحة، ومجمع إزدان مول، ومجمع لاجونا، ومجمع الخور، ودار السلام في الفترة من الساعة 4 عصرا وحتي 10 مساء، كما سيقدم كل مركز تسوق مشارك عروضا حصرية حية بما في ذلك طرزان (سيتي سنتر الدوحة)، الجميلة والوحش (مجمع دار السلام)، الأطفال الخارقون (مجمع الخور) وألفين وشيبمانكس (مجمع إزدان)، وقراصنة الكاريبي (مجمع لاجونا) والبحار سندباد باللغة العربية (حياة بلازا).
وفي إطار التعاون بين الهيئة وبين قناة براعم للأطفال فإن احتفالات عيد الأضحى هذا العام ستشهد عرض المسرحية الجديدة لدى براعم وهي “فافا ينقذ الغابة” على مسرح مركز قطر الوطني للمؤتمرات، تدور أحداثها حول مغامرات فافا وأصدقائه الأربعة الذين يحاولون إعادة تشجير غابتهم بعد التدمير الذي أصابها بعد قطع أشجارها وتعرضها لعاصفة قوية.
تنظم وزارة الثقافة والرياضة فعاليات ثقافية وتراثية وترفيهية خلال أيام عيد الأضحى المبارك ابتداء من أول أيام العيد ولمدة ثلاثة أيام وذلك بحديقة “دحل الحمام” وهي فعاليات ترفيهية ذات طابع ثقافي تظهر جانبا من الثقافة والتراث في قطر وفي نفس الوقت تدخل البهجة على الجميع خاصة الأطفال، وتشتمل على تقديم العديد من فقرات الفنون الشعبية القطرية والعربية والأجنبية بجانب أركان الأكلات الشعبية والحرف التقليدية، بالإضافة إلى ورش الرسم الحر، لتدريب الأطفال على التلوين، بهدف تنمية مهاراتهم الإبداعية وتقديم فعاليات تبرز الموروث الشعبي القطري، ويتم خلالها توزيع هدايا على الأطفال.
كما تقدم الأندية الرياضة والمراكز الشبابية التابعة للوزارة فعاليات مماثلة خلال أيام العيد من برامج فنية وثقافية متنوعة من مسابقات تعليمية ودينية وألعاب ترفيهية تعود بالنفع على الجمهور وتنال إعجابهم، كما يتم تقديم برامج فنية مثل الرسم والمهارات اليدوية مع توزيع الهدايا القيمة على المشاركين.
وفي المؤسسة العامة للحي الثقافي “كتارا” تم الانتهاء من جميع ترتيباتها المتعلقة بمهرجان عيد الأضحى المبارك، حيث أعدت برنامجا حافلا بالعروض والأنشطة والفعاليات يمتد لأربعة أيام على الواجهة البحرية في “كتارا” لجذب مختلف فئات الجمهور داخل الدولة وخارجها حتى يقضوا أوقاتا ممتعة يجتمع فيها الترفيه مع الفائدة.
ويتضمن المهرجان عروضا استعراضية فنية مبهرة تتمحور فكرتها حول السندباد البحري وهو شخصية خيالية من شخصيات ألف ليلة وليلة، سيتم تقديمها على ثلاثة مواعيد حيث ينطلق العرض الأول بداية من الساعة 7مساء، في حين يبدأ العرض الثاني الساعة 8.15 مساء. ويترافق مع هذين العرضين توزيع عيدية كتارا على الأطفال.
أما العرض الثالث فسيكون في الساعة 9.30 مساء لتختتم الفعاليات اليومية لمهرجان العيد بعروض مبهرة وساحرة للألعاب النارية بداية من الساعة 10.15 مساء على شاطئ “كتارا”.
برنامج تثقيفي ترفيهي في آن واحد
ويعد سوق واقف من أهم الوجهات السياحية في قطر حيث يستقبل الزائرين من قطر ومن دول مجلس التعاون الخليجي حيث تراعي هذه الوجهة ثقافتهم وتراثهم وتتضمن خيارات واسعة في مجالات الترفيه والتسوق لجميع أفراد العائلة، كما يقصده السياح الأجانب للتعرف ليتمتعوا برؤية فن العمارة العتيق وهو يعبق بنشوة التراث القطري.
ويأتي سوق واقف في مقدمة المواقع السياحية التي يستهدفها السياح والذي يمثل معلما تراثيا وسياحيا بارزا يقصده السياح من جميع أنحاء العالم وخاصة الأوروبيين على مدار العام، ولا تكتمل زيارة مدينة الدوحة من دون الذهاب إليه والتجول في أنحائه.
ومن ضمن استعدادات سوق واقف تنظيم احتفالية عيد الأضحى الغنائية التي تنظمها إذاعة صوت الريان، خلال الفترة من 12 إلى 16 سبتمبر الجاري، بمشاركة 10 فنانين خليجيين وذلك ضمن إطار المهرجانات الفنيّة الشعبية التي تنظمها الإذاعة بشكل مستمر، حيث تحرص إذاعة صوت الريان على تقديم أسمار متميزة وكوكبة من الفنانين الشعبيين، بالإضافة إلى الحفلات الشعبية والغنائية الفلكلورية التي لاقت إقبالا كبيرا من قبل محبي الفن الشعبي من رواد سوق واقف.
ومن الجهات التي تنظم احتفالات خاصة في عيد الأضحى المركز الثقافي للطفولة حيث يقدم عددا من الفعاليات المتنوعة في مجمع فيلاجيو التجاري منها الأنشطة الفنية والأدبية والمسابقات الترفيهية للأطفال، ومن الأنشطة المقدمة رواية القصة عبر التلوين الصوتي وصنع أعمال ومجسمات فنية صغيرة مرتبطة بالعيد.. بالإضافة إلى فن الطباعة وحزاوي العيد وركن التصوير وغيرها من الأنشطة والمسابقات الممتعة.
أما في مقر المركز في كتارا فسيكون الأطفال والنشء على موعد مع برنامج تثقيفي ترفيهي في آن واحد.. ويحتوي هذا البرنامج على عدة فقرات مثل: قبة ثلاثية الإبعاد لعرض أفلام تثقيفية، ترفيهية للأطفال بـ360 درجة، مسابقات وألعاب الذكاء، العلوم المرحة، العاب حركية، ركن صور معنا، ويستهدف هذا البرنامج الأطفال والناشئين من 4 إلى 18 سنة.
كما سيقدم المركز بالتعاون مع مكتبة قطر الوطنية مجموعة مميزة من الأنشطة التعليمية والترفيهية مثل قراءة القصص، والحرف اليدوية وغيرها من الأنشطة المُسلية التي تهدف إلى زيادة الوعي لدى الأطفال حول “عيد الأضحى”.
كما استعدت وتزينت الحدائق لاستقبال الجماهير بالفعاليات المختلفة فمن حديقة اسباير زون إلى حديقة المتحف الإسلامي إلى حديقة الشيراتون وحتى الحدائق خارج مدينة الدوحة تستقبل الجماهير المختلفة ومن أهمها حديقة الخور الجديدة.

نشر رد