مجلة بزنس كلاس
طاقة

أعرب وزير الطاقة الجزائري نور الدين بوطرفة الجمعة عن “تفاؤله” بنجاح اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) المقرر في الجزائر الاربعاء المقبل، مؤكدا ان هذا الاجتماع يجب ان يصل الى “حل ايجابي” لاستقرار السوق.
وقال بوطرفة بحسب ما نقلت عنه وكالة الانباء الجزائرية “سنعمل كل ما في وسعنا لانجاح (هذا الاجتماع). نحن لا نتوقع سيناريو سلبيا. يجب علينا في كل الحالات الخروج بحل ايجابي”.
وأضاف “سوف لن نخرج في الاخير لنقول ان اجتماع الجزائر كان فاشلا”، مشيرا الى ان مشاركة كل دول الاعضاء في منظمة الاوبك في هذا الاجتماع هي بذاتها “علامة ايجابية (..) ولها يجب ان نكون متفائلين”.
وبالنسبة للبلدان المنتجة للنفط غير المنضوية في منظمة اوبك وفي مقدمها روسيا، أكد بوطرفة ان موسكو “موافقة” على المشاركة في اتفاق يضمن استقرار السوق وانها كشفت علنا عن إرادتها بخصوص الرغبة في استقرار السوق.
واوضح الوزير الجزائري ان بلاده تأمل في الوصول الى اجماع على تجميد إنتاج الدول الاعضاء في الأوبك وكذا الدول غير الأعضاء كخطوة أولى لامتصاص فائض السوق من النفط والتحرك بشأن العرض من اجل استقرار الأسعار على مستوى الأسواق العالمية في مستوى يفوق 50 دولارا للبرميل.
واغلقت اسعار الذهب الاسود على انخفاض في سوق نيويورك الجمعة اذ ان المستثمرين يشككون بفرص نجاح اجتماع الجزائر في التوصل الى توافق على تجميد الانتاج.

نشر رد