مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ضمت أكاديمية مانشستر يونايتد لتنمية الصغار كاي روني ابن كابتن الفريق الأول واين صاحب الست سنوات، وذلك بعد خوضه عدة تدريبات مع الفريق.

وكان كاي قد شوهد مرتدياً من قبل قمصان كل من جايمي فاردي وكريستيانو رونالدو مما يوحي بأنه يحب لعب الأدوار الهجومية.

وقد كان واين يصطحب ابنه بجوار ابن مايكل كاريك جايسي الذي يلعب لأكاديمية الفريق كذلك.

وفي حالة اثبات الصغير لموهبته فإنه سينضم رسمياً لأكاديمية النادي في سن الحادية عشر، وإذا طور من نفسه فعقده الاحترافي الأول سيكون في سن السادسة عشر.

نشر رد