مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أعرب ماورو إيكاردي مهاجم وقائد إنتر ميلان عن حزنه الشديد بعد الخسارة أمام ساوثامبتون بهدفين مقابل هدف خلال المباراة التي جمعتهما لحساب الجولة الرابعة من دور المجموعات بطولة اليوروبا ليغ.

وانتقد إيكاردي زملائه بالفريق بشكل ضمني، ملمحاً إلى أنهم يتحملون جزء كبير من مستوى الفريق المتدني في الموسم الحالي.

ويرى إيكاردي أن المدرب الهولندي فرانك دي بور الذي تم إقالته يوم أمس كان ضحية لعدم تقديم اللاعبين ما هو مطلوب منهم فوق أرض الملعب رغم أنه لم يقل ذلك بشكل صريح.

وقال المهاجم الأرجنتيني “كلما استقبلنا أهداف نشعر أن العالم ينهار من حولنا، ليس لدي المزيد لأقوله، باختصار إنها لحظات سيئة، الأمور تسير بشكل خاطئ دائماً”.

وتابع عن قرار إقالة دي بور “المدرب دائماً ما يدفع الثمن، من الصعب أن تطرد 25 لاعب من الفريق وتلومهم على النتائج”.

نشر رد